الأخبار

احتجاجات غاضبة في إقليم كردستان والاعلان عن إضراب عام يهز هولير

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلن مجلس الضغط الخاص بالاحتجاجات في إقليم كردستان، عن البدء باضراب عام في عموم مناطق إقليم كردستان العراق، وذلك رداً على تأخير رواتب الموظفين، واعتقال الصحفيين والناشطين.

وأكد المجلس في مؤتمر صحفي بمدينة السليمانية اليوم السبت، ان “الإضراب سينتقل هذه المرة من محافظة السليمانية الى عمق مدينة أربيل (هولير) “، متحدَين قمع سلطات الإقليم ضد المتظاهرين والناشطين في محافظتي دهوك وهولير.

ودعا، جميع الموظفين العاملين في القطاعات الحكومية الى الإعلان عن الإضراب العام اعتباراً من يوم غد الاحد.

وشدد المجلس على، ضرروة ان يقوم برلمان الإقليم باستضافة حكومة كردستان والتساؤل حول أسباب تأخر صرف رواتب الموظفين، وفي حال عجزها عن معالجتها عليها ان تقدّم استقالتها او يسحب المجلس الثقة منها.

ونوه إلى، تأخر الرواتب والأوضاع السياسية والأزمة الإقتصادية التي شلّت الحياة العامة في عموم مدن كردستان، دون ان يكون هناك أي التفاتة من الحكومة مع اعتقال الصحفيين والناشطين المعارضين للحكومة وأحزاب السلطة دون وجه حق.

وطالب المجلس، الجهات المعنية ومنظمات المجتمع المدني الى التدخل العاجل والفوري للضغط على السلطات في كردستان للإفراج عن المعتقلين في السجون من الناشطين والصحفيين لاسيما في مدينتي هولير “أربيل” ودهوك.

هذا ودعا إلى، توزيع رواتب موظفي كردستان من قبل الحكومة الاتحادية في بغداد لطالما تعجز حكومة الإقليم عن دفعها، مضيفاً: في حال لم تدخل السلطات المعنية على الخط وتعالج مشاكل جميع القطاعات سننقل احتجاجاتنا الجماهيرية بمشاركة جميع الفئات من السليمانية الى عمق مدينة أربيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق