اخبار العالم

السلطات المغربية تقوم بتفكيك خلية موالية لداعش

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

قامت السلطات المغربية اليوم الأثنين ، بتفكيك خلية موالية لتنظيم داعش كانوا يخططون لتنفيذ عمليات إرهابية .

وجاء ذلك في بيان للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أكد فيه إنه تمكن من “تفكيك خلية إرهابية تتكون من ثلاثة عناصر موالين لداعش، تتراوح أعمارهم ما بين 26 و28 سنة”، وذلك في مدينتي إنزكان وآيت ملول ضواحي أكادير.

وأضاف البيان أن التحقيقات الأولية أظهرت أن المشتبه بهم أعلنوا “بيعتهم للخليفة المزعوم” للتنظيم المتطرف، “قبل أن يخططوا لتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف زعزعة أمن واستقرار المملكة”.

وأكد أنهم “كانوا بصدد البحث عن أسلحة نارية ومواد ومستحضرات تدخل في صناعة العبوات الناسفة”، مشيرا أيضا إلى “إشادتهم بالعمليات الإرهابية لداعش بعدد من الدول الأجنبية”.

وفي ما يخص جهود السلطات المغربية بمكافحة التنظيمات الأرهابية في المغرب وملاحقة أنصارها ، أعلنت السلطات المغربية مراراً وتكرارا تفكيك خلايا موالية للتنظيم المتطرف، بينها خلية من خمسة أفراد أوقفوا في سبتمبر “قرروا الانخراط في مشاريع إرهابية خطيرة ووشيكة”.

وقتل أحد هؤلاء المتهمين الخمسة حارس سجن بعدما احتجزه داخل زنزانة، بحسب ما أعلنت النيابة العامة نهاية أكتوبر.

ويشار بأن المغرب بقي عموماً في منأى عن هجمات داعش حتى أواخر 2018، عندما قتلت سائحتان اسكندينافيتان ذبحا في ضواحي مراكش في عملية نفذها موالون له من دون أن يعلن التنظيم تبنيها.

وكانت السلطات الأمنية في عمليات متفرقة العام الماضي قد أعتقلت 79 شخصا يشتبه بتورطهم في قضايا إرهابية، حسب آخر حصيلة رسمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق