اخبار العالم

الجيشان المصري والبريطاني ينفذان تدريبات برمائية مشتركة

بيشوار حسن ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلنت القوات المسلحة المصرية اليوم الخميس، عن انتهاء فعاليات التدريب البرمائي المشترك المصري البريطاني (T-1)،و بمشاركة حاملة المروحيات المصرية “أنور السادات”.

وفي هذا السياق، أوضحت القوات المسلحة المصرية أن الحاملة من طراز ميسترال ومجموعتها القتالية و الفرقاطة “شرم الشيخ” طراز بيري ولنشر الصواريخ “علي جاد” من طراز سليمان عزت وسفينة الإبرار “ALBION HMS” البريطانية “ومجموعاتها القتالية المصاحبة وعدد من الفرقاطات واللنشات شاركت في التدريبات.

وتضمن التدريب العديد من الأنشطة التدريبية المختلفة ذات الطابع الاحترافي منها التدريب على تنفيذ تشكيلات الإبحار المختلفة والتي أظهرت مدى قدرة الوحدات المشتركة على اتخاذ أوضاعها بدقة وسرعة عالية.

وكشف تنفيذ التدريب المتميز لتبادل وسائط الإبرار البحري بين الجانبين، عن مدى التناغم والكفاءة القتالية العالية التي يتمتع بها كافة العناصر المشاركة في التدريب.

كما أشتمل التدريب أيضا على تنفيذ تدريب لحماية السفن التي تحمل شحنات هامة وتأمينها مع التدريب على عمليات الاعتراض البحري طبقاً للمواثيق والقوانين الدولية، وكذلك تنفيذ تدريباً للدفاع الجوي لمواجهة التهديدات الجوية وتأمين الوحدات البحرية في نطاق عملها.

هذا وقد شهدت المرحلة الختامية للتدريب تنفيذ عملية برمائية ناجحة لإبرار مجموعات من القوات المحمولة بحرا أو المحملة على وسائط الإبرار والقوات الخاصة البحرية وتأمينها حتى وصولها للساحل وتنفيذ عملية اقتحام ناجحة للشاطئ تمهيداً لإبرار القوة الرئيسية.

والجدير بالذكر، ان القوات البحرية المصرية بالاشتراك مع القوات البحرية البريطانية كانت قد قامت منذ حوالي أسبوع بتدريبات بحرية عابرة بنطاق الأسطول الشمالي في البحر المتوسط.، وكان يهدف التدريب إلى تبادل الخبرات في مجال التخطيط والتنظيم وتنفيذ وإدارة العمليات البرمائية المشتركة، وعمليات مكافحة التهديدات البحرية والأمن البحري، ودارسة تكتيكات وأساليب أعمال قتال القوات الخاصة البحرية للجانب البريطاني في مجال العمليات البرمائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق