البيانات

العمال الكردستاني يجدد دعوته للديمقراطي الكردستاني إلى الحوار ويفند مزاعم اعلام الأخيرة حول حادثة جمانكي

كاجين أحمد ـ xeber24.net

جددت قوات الدفاع الشعبي الكردستاني اليوم السبت، دعوته إلى حزب الديمقراطي الكردستاني بوقف العمليات العسكرية في محيط مواقعها، والامتثال إلى لغة الحوار لحل المشاكل العالقة.

وأوضح المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي (HPG) في بيان، حقيقة الأحداث التي وقعت في قرية بيبادي في ناحية جمانكي بجنوب كردستان في 4 تشرين الثاني الجاري، قالت فيه: “لم يحدث أي هجوم من قبل قواتنا”.

وقال البيان بخصوص الحادثة التي جرت في 4 تشرين الثاني: “في بعض الأخبار والتصريحات المنشورة عبر الوسائل الإعلامية، تم الإشارة إلى إقدام قواتنا على شن هجوم بالقرب من قرية بيبادي في ناحية جمانكي، بتاريخ 4 تشرين الثاني الجاري؛ إلا أن كل تلك الاخبار والتصريحات لا تعكس الحقيقة وتفتقد المصداقية”.

وأشار البيان، “لم يحدث أي هجوم من قبل قواتنا، بل إن ما حدث هو تعرض المعسكر الذي يضم مجموعة من قواتنا العسكرية لعملية تمشيط عسكرية من جناحين؛ نأسف حقاً لوقوع مثل هذه الحوادث بهذا الشكل”.

هذا وأكد البيان، “إلا أننا قد أشرنا ونبهنا ودعونا خلال بياناتنا وتصريحاتنا إلى ضرورة قطع الطريق أمام احتمالية وقوع مثل هذه الحوادث، ونكرر مرة أخرى دعوتنا إلى ضرورة إيقاف العمليات العسكرية في محيط معسكرات قواتنا والسعي إلى حل جميع المشاكل العالقة عبر الحوار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق