منوعات

أهم الأحداث الساخنة في كردستان وسوريا والعالم ليوم الأربعاء 28/ 10/ 2020 من “Xeber24”

الملخص اليومي في “Xeber24”:

أحداث روجافا:

أعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اليوم الأربعاء تسجيل أربع حالات وفاة بكوفيد ١٩ في شمال وشرق سوريا ليبلغ عدد الإصابات ٤١٦٤ حالة منها ١١٩ حالة وفاة و ٦٩٣ حالة شفاء .

ـ قامت المفوضية الأمريكية للحريات الدينية الدولية، بزيارة مقر الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بمدينة الرقة.

ـ سجلت الليرة السورية في مدينة قامشلو، سعر 2355 شراء و 2356 مبيع أمام الدولار، وسعر 2765 شراء و2780 مبيع أمام اليورو، وسعر 282 شراء و 290 مبيع أمام الليرة التركية.

ـ أعلنت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في تعميمٍ أصدرته ، عن تعطيل الدوام الرسمي في المؤسسات التابعة للإدارة يوم غد الخميس، باستثناء تلك التي تتطلب طبيعة عملها الاستمرار، وذلك بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف.

ـ كشفت اللجنة الأمريكية للحريات الدينية الدولية اليوم الأربعاء، عن مجموعة من المقترحات التي قدمتها للكونغرس الأمريكي، بخصوص الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، من ضمنها الاعتراف السياسي بهذه الإدارة.

ـ اطلقت العديد من المنظمات الإنسانية والحقوقية والمدنية اليوم الأربعاء، نداء استغاثة بخصوص النساء المختطفات والمغيبات قسراً في سجون الاحتلال التركي والفصائل السورية المسلحة التابعة له في منطقة عفرين السورية.

أحداث سوريا:

ـ وقال ناشطون من ريف دير الزور لمراسل “خبر24” أن مسلحي تنظيم “داعش” استهدفوا نقاط عسكرية تابعة لقوات “لواء فاطميون” والفوج 47 الإيراني، إضافة إلى نقاط تمركز قوات “الدفاع الوطني” في بادية السيال.

ـ شعر سكان شمال سوريا وتحديداً محافظة إدلب و حلب بهزّة أرضيّة متوسطة الشدّة.

ـ تحدث رئيس وزراء حكومة النظام السوري “حسين عرنوس” خلال اجتماع مع الاتحاد العام لنقابات العمال، أن مخزون القمح قارب على النفاذ.

ـ قصفت قوات النظام السوري، بالمدفعية والصواريخ قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، وسط تحليق طائرات الاستطلاع الروسية.
ـ قُتل وجُرح عدد من المسلحين والمدنيين الموالين لتركيا ، جراء استهداف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام السوري، على ريف إدلب الجنوبي.

قتل ثلاث عناصر من قوات النظام السوري بعملية اغتيال في مدينة درعا.

ـ نفذت طائرات مجهولة الهوية يعتقد أنها تابعة لـ “التحالف الدولي”، غارات جوية استهدفت مواقع تابعة لقوات الحرس الثوري الإيراني في ريف دير الزور الشرقي، شرق سوريا، خلال الساعات القليلة الماضية.

ـ قامت الاستخبارات التركية، بنقل دفعة جديدة من المرتزقة السوريين إلى مناطق القتال في إقليم قره باغ، لمساندة القوات الأذربيجانية ضد الجيش الأرمني.

أحداث تركيا:

ـ في ظل استمرار التوتر بين أنقرة وباريس وبالتحديد بين أردوغان ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، نشرت مجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة، رسوماً للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ـ هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مرة أخرى، الولايات المتحدة الأمريكية , بأنها تعمل لبناء واقع جديد مفروض على المنطقة مع حدودها في سوريا.

ـ أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن المستشارة الألمانية لا تستطيع الجواب على ما قامت به الشرطة الألمانية ودخول 100 إلى 150 شرطي إلى جامع مولانا قائلاً “لا تستطيع المستشارة الألمانية ميركل أن تشرح لي دخول حوالي 100-150 من رجال الشرطة الألمانية إلى مسجد مولانا في ألمانيا أثناء صلاة الفجر”.

ـ استدعت الخارجية التركية مساء اليوم الأربعاء، القائم بأعمال السفارة الفرنسية لدى أنقرة، وسلمته مذكرة احتجاج على خلفية نشر مجلة “شارلي إيبدو” الساخرة، صورة كاريكاتورية لأردوغان.

ـ التجأ الرئيس التركي مرة أخرى للقضاء التركي، لرفع شكوى ضد مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية، التي نشرت رسماً كاريكتورياً لأردوغان.

ـ هدد حليف اردوغان دولت بهجلي رئيس حزب الحركة القومية، قادة المعارضة كاشفا عن مخاوفه من الدعوات إلى النزول للشارع والمطالبة بعودة النظام البرلماني.
ـ زعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن أوربا تعيش الآن عصرها الهمجي، بفضل سياسات ماكرون وغيره من السياسيين الأوربيين الذين ينتمون إلى نفس عقليته، مخاطباً الدول الأوربية “أنتم قتلة”.

أحداث عربية:

ـ في خطوة جديدة، أعلن مجلس الأمن الدولي ترحيبه باتفاق هدنة أبرمه في 23 أكتوبر طرفا النزاع في ليبيا، يدعو فيه كلا الطرفين بـ” تطبيقه كاملاً “.

ـ أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أن “الإساءة للأنبياء والرسل، هي استهانة بقيم دينية رفيعة، وجرح لمشاعر الملايين”.

ـ دعا شيخ الأزهر الشريف الإمام الأكبر أحمد الطيب اليوم الأربعاء، المجتمع الدولي إلى إقرار تشريع عالمي يجرم معاداة المسلمين.

ـ
أحداث العالم:

ـ بحث رئيس الوزراء البريطاني، “بوريس جونسون”، ورئيس الجمهورية القبرصي، نكوس أنستسيادس، مساء الثلاثاء، أزمتي ليبيا وشرق المتوسط، وأعرب جونسون عن دعم بريطانيا لموقف قبرص في أزمة شرق المتوسط، حيث يتصاعد التوتر بين أثينا ونيقوسيا من جهة، وأنقرة من جهة أخرى.

ـ ضرب أحد أقوى الأعاصير منذ عقدين الساحل الأوسط ل”فيتنام”، وتسبب في اقتلاع الأشجار وأجبر مئات الآلاف على البحث عن ملاذ آمن.

ـ وقعت، مواجهات بين ممثلين عن الجالية الأرمنية والجالية التركية في مقاطعة إيزير الفرنسية في جنوب غرب البلاد.

ـ اكدت كل من موسكو وباريس، انه لابديل عن الحل السياسي في قره باغ، وان الحل العسكري غير مجدي، خاصة بعد استمرار القتال وخرق اتفاق الهدنة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق