الصحة

حساسية الخريف.. ما أعراضها وطرق علاجها؟

سلافا عمر ـ Xeber24.net

يصاب الكثير من الأشخاص، خلال فصل الخريف، بحساسية تسمى “حساسية الخريف”، التي تحدث نتيجة عدة أسباب وتؤدي إلى ضعف مناعة الجسم وظهور عدد من الأعراض.

وتعتبر “حساسية الخريف”، حالة مرضية تظهر خلال فصل الخريف وترتبط بالتغيرات المناخية التي يشهدها هذا الفصل، على صعيد انخفاض درجات الحرارة أو هبوب رياح قوية، بالإضافة إلى ما تسببه الأشجار والأعشاب وحبوب اللقاح والعفن، وهي رد فعل تحسسي لمحفز يكون موجوداً في أجزاء من السنة.

ما هي أنواع حساسية الخريف؟

هناك العديد من أنواع الحساسية التي يمكن أن يصاب بها الشخص خلال فصل الخريف نتيجة تعدد الأسباب، ومن أبرزها:

1. حساسية العفن:

توجد جراثيم العفن بكل مكان وفي جميع أوقات السنة، ولكنها تصل إلى ذروتها في طقس الخريف المعتدل الرطب عندما تتساقط الأوراق، وهي عبارة عن جراثيم وجزيئات يتم إطلاقها في الغلاف الجوي، والتي تسبب أعراض الحساسية بما في ذلك حكة العين والربو والأكزيما وسيلان العين والأنف.

2. الحساسية من حبوب اللقاح:

وتشمل الحشائش المزهرة في الخريف وعشبة الرجيد وحبق البحر ونبات القراص والحميض، وجميعها ينتج مستويات عالية من حبوب اللقاح وخاصة عشبة الرجيد، وتسبب هذه الحبوب حساسية خلال فصول الخريف ومن أعراضها حكة العين وسيلان الأنف والصفير.

3. وبر الحيوانات الأليفة:

يسبب وبر الحيوانات الأليفة حساسية موسمية خلال الخريف، وهذا يتطلب منك تجنب ملامسة هذه الحيوانات.

4. عث الغبار:

تعتبر الأماكن الرطبة مثل الأفران وفلاتر الهوا، هي أماكن اختباء شائعة لحشرة عث الغبار التي تفرز مواد تحفز الحساسية لدى الشخص خاصة في فصل الخريف.

ما هي أعراض حساسية الخريف؟

تؤدي حساسية الخريف إلى ظهور عدد من الأعراض أبرزها:

ـ عيون دامعة أو حكة في العين.

ـ سيلان أو احتقان الأنف.

ـ العطس.

ـ الصداع.

ـ طفح جلدي أو خلايا على الجلد.

ـ حكة في الحلق.

ـ تفاقم أعراض الربو، بما في ذلك السعال أو الصفير.

ـ صعوبة في التنفس أو الحساسية المفرطة في الحالات الشديدة.

حساسية الخريف الجلدية

يعد العفن وعشبة الرجويد من أكثر مسببات الحساسية شيوعاً التي تؤثر على الجلد في موسم الخريف، وهذا يؤدي إلى فوضى على الجلد، حيث ستبدأ في الشعور بالحكة والجفاف والتقشير واحمرار الجلد الذي يكون مؤلماً ومزعجاً في بعض الأحيان، كما يمكن أن تشمل التفاعلات الأكثر شدة التورم والشري والطفح الجلدي والحكة الشديدة وأنواع أخرى من البثور [4] .

حساسية الخريف التنفسية

تتطور حساسية الجهاز التنفسي عندما يتفاعل جسمك مع مهيجات معينة في الهواء، ومن أهم المسببات الشائعة للحساسية المرتبطة بالتنفس؛ العفن وعث الغبار وحبوب اللقاح ووبر الحيوانات الأليفة، وخلال الخريف يمكن أن تسوء أعراض التهاب الأنف التحسسي بسبب ارتفاع حبوب اللقاح من الأعشاب الضارة.

وبالنسبة للبعض هذا يعني المزيد من نوبات الربو، ومن أهم أعراض الحساسية التنفسية؛ سيلان الأنف والعطس واحتقان الأنف وتشكل المخاط في المجاري الهوائية استجابة لوجود مسببات الحساسية، كما يصبح التنفس أكثر صعوبة.

حساسية الخريف عند الأطفال

يتسبب العفن وعشبة الرجيد بظهور الحساسية لدى الأطفال في الخريف، وغالباً ما تظهر أعراض هذه الحساسية عند العودة إلى المدرسة لأن المباني المدرسية تجمع العفن والغبار خلال أشهر الصيف، وتسبب الحساسية حكة في العين والجلد والأنف الناجمة عن إفراز الهيستامين (Histamine).

كما سيصاب الأطفال بالسعال والعطس بالإضافة إلى السيلان والتعب العام، وكذلك السعال والصفير وصعوبة التنفس، وكل هذا يتطلب إبعاد الطفل عن مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح والعفن.

حساسية العين في الخريف

تحدث حساسية العين في الخريف عندما تتلامس المادة المسببة للحساسية مع الأجسام المضادة المرتبطة بالخلايا البدينة في العين، حيث تتفاعل هذه الخلايا عن طريق إفراز الهيستامين والمواد الأخرى التي تسبب حكة عينيك أو تحولها إلى اللون الأحمر، وقد يحصل التهاب في القرنية والملتحمة الربيعي الذي هو شكل أكثر خطورة من حساسية العين، وعادة ما يصيب الأولاد والشباب.

ويمكن لقطرات العين التي تحتوي على مضادات الهيستامين أن تعالج الأعراض بشكل مباشر، كما تحتوي بعض قطرات العين أيضاً على مزيلات الاحتقان، والتي تقلل من تورم الأوعية الدموية لتقليل الالتهاب والحكة.

علاج حساسية الخريف:

على الرغم من أن حساسية الخريف مشكلة صحية صعبة، لكن تتوفر لها العديد من العلاجات أهمها:

ـ يمكن السيطرة على حساسية الخريف من خلال أدوية الحساسية، التي لا تستلزم وصفة طبية أو الموصوفة والتي تحتوي على مضادات الهيستامين، وعادة ما تأتي على شكل أقراص أو أقراص استحلاب أو قطرات للعين أو بخاخات أنف.

ـ يمكن استخدام أواني نيتي (أوعية لغسيل الأنف) التي تحتوي على محلول ملحي لعلاج أعراض الحساسية.

ـ تعمل الكورتيكوستيرويدات (corticosteroids) الأنفية أو مزيلات الاحتقان على تقليل تورم الأنف الذي يسبب انسداد أو سيلان أو حكة في الأنف.

ـ تساعد كريمات ومراهم الكورتيكوستيرويد (Corticosteroid) في علاج الطفح الجلدي المثير للحكة وتمنعه ​​من التفاقم.

ـ تأتي مضادات الهيستامين أو مثبتات الخلايا البدينة في أشكال مختلفة، مثل الأقراص والسوائل وبخاخات الأنف، وهي تمنع إفراز الهيستامين المسبب للحساسية.

ـ إذا كان لدي المريض تاريخ من أعراض حساسية الخريف،فيجب التحدث مع الطبيب أو أخصائي الحساسية حول الأدوية اليومية أو حقن الحساسية التي يمكن تناولها لتقليل تأثير الموسم، في حين أن حقن الحساسية يجب أن تبدأ قبل أشهر قليلة من موسم الحساسية من أجل ردع الأعراض بشكل أفضل.

ـ الحفاظ على النوافذ والأبواب مغلقة في المنزل، خاصة في الأيام التي يكون فيها عدد حبوب اللقاح مرتفعاً.

ـ إغلاق نوافذ السيارة وفتحات التهوية أثناء القيادة.

ـ استخدم مرطب الهواء للحفاظ على مستويات حبوب اللقاح المحمولة جواً منخفضة.

ـ بتنظيف الأرضيات والأسطح والأثاث بانتظام.

ارتداء قناع عند جز العشب أو القيام بعمل في الهواء الطلق.

علاج حساسية الخريف بالأعشاب:

بالإضافة إلى العلاجات الطبية المستخدمة في علاج حساسية الخريف، يمكن الاعتماد على الأعشاب للتخلص من هذه الحساسية وأهمها:

1. إكليل الجبل:

تحتوي هذه العشبة على حمض الروزمارينيك (Rosmarinic)، الذي له تأثيرات مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة، وأوضح الباحثون أن حمض الروزمارينيك يساعد في تحسين أعراض الحساسية الموسمية والتخلص منها.

2. نبات القراص:
يتمتع بقدرات ممتازة مضادة للالتهابات. حيث يمكن أن تمنع مكونات نبات القراص حصول أحداث التهابية متعددة، التي تسبب بالفعل أعراض الحساسية الموسمية.

3. عشب باتربور:

يعرف بقدرته على تحسين أعراض الحساسية بشكل ملحوظ والشفاء منها.

4. الكركم:

يساعد على تقليل ومنع ردود الفعل التحسسية.

5. الثوم:

مضاد قوي للالتهابات ومُحسن للمناعة، كما أنه يحتوي على مركب كيرسيتين (Quercetin) الذي يخفض الهيستامين.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق