الاقتصاد

دعوات مصرية لإعادة النظر في اتفاقية التجارة الحرة الموقعة مع تركيا

كاجين أحمد ـ xeber24.net

دعا الكاتب والصحفي المصري فتحي محمود اليوم الاثنين، إلى إعادة النظر في اتفاقية التبادل التجاري الحر الموقع مع تركيا منذ عام 2005، منوهاً إلى وجوب إلغائها أو فرض رسوم وضرائب إضافية عليها.

ونشر محمود على صفحته الرسمية في “الفيسبوك”، مقطعاً من مقاله التي سينشرها غداً في صحيفة “الأهرام” المصرية قال فيه: لابد من إعادة النظر فى إتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا، الموقعة عام 2005، مثلما فعلت المغرب مؤخراً.

وأضاف الصحفي المصري، يجب أن يكون ذلك، “إما بإلغاء الاتفاقية أو فرض رسوم وضرائب إضافية على السلع التركية، خاصة أن الميزان التجارى منذ توقيع الاتفاقية حتى الآن يميل لصالح تركيا بنحو 14,5 مليار دولار خلال تلك الفترة.

وأوضح محمود، أن معظم السلع المستوردة من تركيا لها بدائل مصرية كثيرة لكن المنتجات التركية رخيصة السعر، لأنها تدخل مصر بدون جمارك طبقا لهذه الاتفاقية، مما يعطى لها ميزة نسبية عن المنتج المصرى وهو خلل كبير يستوجب المعالجة حفاظا على الصناعة المصرية.

هذا وقد وقعت مصر اتفاقية التجارة الحرة مع تركيا في عام 2005 بعد الرئيس الأسبق حسني مبارك، ودخلت حيذ التنفيذ في 2007، ثم فعلها محمد مرسي الرئيس السابق لمصر في عام 2013.

وتعالت الأصوات في مصر بإلغاء هذه الاتفاقية، وقد جدد البرلمان المصري مراراً تأكيدها على أن هذه الاتفاقية تضر بالصناعة الوطنية، خاصة وأن عدد من المنتجات التركية غير مطابقة للمواصفات.

والجدير بالذكر أنه منذ بدايه هذا العام، أصرت لجنة الصناعة في البرلمان المصري مراراً على إلغاء هذه الاتفاقية بسبب ضررها على المنتجات الوطنية، مؤكدة أن الاتفاقية تسهم في إغراق السوق المصرية بالمنتجات التركية، ومنها منتجات غير مطابقة للمواصفات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق