شؤون ثقافية

مثَل الخروف الضّال

مثَل الخروف الضّال
القس جوزيف إيليا
“١وَكَانَ جَمِيعُ الْعَشَّارِينَ وَالْخُطَاةِ يَدْنُونَ مِنْهُ لِيَسْمَعُوهُ. ٢فَتَذَمَّرَ الْفَرِّيسِيُّونَ وَالْكَتَبَةُ قَائِلِينَ:”هذَا يَقْبَلُ خُطَاةً وَيَأْكُلُ مَعَهُمْ!”. ٣فَكَلَّمَهُمْ بِهذَا الْمَثَلِ قِائِلاً: ٤”أَيُّ إِنْسَانٍ مِنْكُمْ لَهُ مِئَةُ خَرُوفٍ، وَأَضَاعَ وَاحِدًا مِنْهَا، أَلاَ يَتْرُكُ التِّسْعَةَ وَالتِّسْعِينَ فِي الْبَرِّيَّةِ، وَيَذْهَبَ لأَجْلِ الضَّالِّ حَتَّى يَجِدَهُ؟ ٥وَإِذَا وَجَدَهُ يَضَعُهُ عَلَى مَنْكِبَيْهِ فَرِحًا، ٦وَيَأْتِي إِلَى بَيْتِهِ وَيَدْعُو الأَصْدِقَاءَ وَالْجِيرَانَ قَائِلاً لَهُمُ: افْرَحُوا مَعِي، لأَنِّي وَجَدْتُ خَرُوفِي الضَّالَّ!. ٧ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ هكَذَا يَكُونُ فَرَحٌ فِي السَّمَاءِ بِخَاطِئٍ وَاحِدٍ يَتُوبُ أَكْثَرَ مِنْ تِسْعَةٍ وَتِسْعِينَ بَارًّا لاَ يَحْتَاجُونَ إِلَى تَوْبَةٍ.”
الإنجيل المقدّس لوقا ١٥ : ١ – ٧
————————-
أيُّ شخصٍ لهُ خرافٌ كثيرهْ
ورأى منها واحدًا ضلَّ سَيرَهْ
أفلا يتركُ الكثيرَ ويسعى
باحثًا عنهُ في اضطرابٍ وحَيرهْ ؟
فإذا ما لاقاهُ زادَ ابتهاجًا
ودعا صَحْبَهُ وكلَّ الجِيرهْ
قائلًا : إفرحوا معي بخروفي
فلقد صنتُ مِنْ ذئابٍ مصيرَهْ
هكذا في السّما يكونُ سرورٌ
بالّذي تابَ عن خطايا مريرهْ
٢٥ – ١٠ – ٢٠٢٠

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق