جولة الصحافة

تركيا تعلن استمرارها في البحث والتنقيب في البحر المتوسط وتعلن إخطار نافتيكس جديد

بروسك حسن ـ xeber24.net

أعلنت تركيا، الأحد، تمديد إخطار نافتيكس حول مهام المسح السيزمي التي تقوم بها سفينتها “الريس عروج” شرقي البحر الأبيض المتوسط، حتى 4 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

يأتي ذلك رغم اعتراضات اليونان وقبرص وجميع الدول المحيطة بها ورغم الاعتراضات الأوروبية.

وبموجب قرار التمديد، ستواصل السفينة مهامها حتى 4 نوفمبر، بعد أن كان من المقرر أن تنتهي صلاحية الاخطار الثلاثاء القادم.

كما ستواصل سفينتا “أطامان” و”جنكيز خان” مرافقة “الريس عروج” خلال أداء عمليات البحث في قاع البحر.

وتجري السفينة جميع أنواع المسوحات الجيولوجية والجيوفيزيائية والهيدروغرافية والأوقيانوغرافية (تتعلق بعلم البحار)، وفي مقدمتها البحث عن الموارد الطبيعية.

وتعتبر “الريس عروج” (Oruç Reis) إحدى السفن البحثية في تركيا، وهي مجهزة بالكامل ومتعددة الأغراض، بحيث يمكنها إجراء مسح جيوفيزيائي زلزالي ومغناطيسي ثنائي وثلاثي الأبعاد.

كما يمكنها القيام بعمليات مسح زلزالي ثلاثية الأبعاد حتى عمق 8 آلاف متر، وعمليات مسح زلزالي ثنائية الأبعاد حتى عمق 15 ألف متر.

و”نافتيكس”، اختصار لمصطلح “الرسائل النصية البحرية”، وهو جهاز يرسل إشعارات دولية للبحارة، من أجل التنبيه والتواصل مع السفن المبحرة في عرض البحر.

ويقوم الجهاز بالتنبيه في حالة وجود خطر، كما يبعث رسائل حول الحوادث وتوقعات الأرصاد الجوية وأنشطة البحث والإنقاذ.

وعند نشر رسائل من جانب إدارة الملاحة البحرية الهيدروغرافية وإدارة علوم المحيطات، تستقبل السفن هذه الرسائل عبر أجهزة “نافتيكس”.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق