شؤون ثقافية

تحوّل

تحوّل
 
عبد الغني المخلافي
 
 
وَحِيدٌ أنا
إلا من أغاني اللَّيْلِ
ودُخَانَ سَجَائِرِي
الْأَيَّامُ هي الْأَيَّامُ
ونَحْنُ كَمَا نَحْنُ
في مَتَاهَاتِ الْحَرْبِ نَدُورُ
بين أَكْوَامِ الدَّوَاوِينِ
أَسْتَلُّ لِرِيَاضِ
الصَّالِحِ الْحُسَيْنِ
خَرَابَ الدَّوْرَةِ الدَّمَوِيَّةِ
لمْ أَعُدْ ذَلِكَ الَّذِي
يَقْضِي مَعْ
من هَبَّ وَدَبَّ وَقْتَهُ
وَيَكْرَهُ الْعَوْدَةَ
إلى مَنْزِلِهِ مُبَكِّرًا
***
أَحْتَسِي الشَّايَ
وأَنْفُثُ مَاضِي
الذِّكْرَيَاتِ الْبَعِيدَةِ ..
أُصْغِي بِخُشُوعٍ متناهٍ
إلى صَوْتِ الرَّعْدِ ..
ثَمَّةَ نَجْمَةٌ وَحِيدَةٌ
تُمَارِسُ وَمِيضَهَا الْخَافِتَ
ضِدَّ قَلْبِي ..
كُلَّمَا حَاوَلْتُ
إِغْلَاقَ أَبْوَابَ يَقَظَتِي
واسْتِجْلابَ النَّوْمِ
إلى فِراشِي
غَلَبَنِي السَّهَر
***
لمْ أَعُدْ أَتَلَمَّسُ وجَيْبُكَ
في صَدْرِي
أوْ أَلْتَفِتُ إلى وَمِيضِكَ
في الْخَلْفِ ..
ثَمَّةَ أَشْيَاءُ
لا أَعْرِفُ كُنْهَهَا
أَمْضِي دُونَ بَوْصَلَةٍ
في اللاشيءِ..
كَأَنَّنِي نُقْطَةٌ وُضِعَتْ
على الصَّفْحَةِ
دونَ فِكْرَةٍ ..
يَسْأَلُنِي أَحَدُهُمْ
كَيْفَ تَكْتُبُ ؟
لا حَانَةً تَذْهَبُ إليها
لا كَأْسَ تُعَانِقُهَا
لا أُنْثَى تَتَسَكَّعُ مَعَهَا
عند المساءِ..
يَصْرُخُ بِيَ القمرُ :
لستُ حَبِيبَتَكَ
لِتُغَازِلَنِي أيها المَعْتُوه .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق