اخبار العالم

السودان.. مقتل وإصابة متظاهرين خلال احتجاجات في العاصمة “خرطوم”

سلافا عمر ـ Xeber24.net ـ وكالات

قُتل شخص وأصيب آخرون في العاصمة السودانية “الخرطوم”، إثر اشتباكات اندلعت بين متظاهرين وقوات الشرطة إثر محاولة الأولى تفريق المحتجين على تردي الأوضاع المعيشية والمطالبين بالمضي قدمًا في الإصلاح.

وذكرت لجنة محلية للأطباء السودانيين في بيان صدر في وقت متأخر من أمس الأربعاء، أن متظاهرًا واحدًا على الأقل قُتل وأصيب آخرون في اشتباكات مع الشرطة.

ونزل عشرات السودانيين إلى شوارع الخرطوم وأم درمان، استجابة لدعوة تجمع المهنيين السودانيين، احتجاجًا على تردي الأوضاع المعيشية، والمطالبة بالمضي قدمًا في الإصلاح.

وقال التجمع في بيان نشر الثلاثاء، إن “السلطة الانتقالية أكملت منذ تشكيلها العام، والأزمات في تزايد مخيف كل يوم والأداء الحكومي مضطرب وضعيف لا يرتقي لمستحقات ثورة ديسمبر العظيمة”.

وأضاف: ” إن الضائقة المعيشية ما عادت محتملة ويهدر شعبنا سحابة يومه لاهثًا خلف أبجديات حاجاته في الخبز والوقود”.

وطالب المتظاهرون كذلك بمحاكمة المسؤولين عن قتل المتظاهرين خلال التظاهرات التي انتهت بالإطاحة بالرئيس عمر البشير في نيسان/إبريل 2019.

وجاءت التظاهرات بعد يومين فقط من إعلان الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” أن الولايات المتحدة سترفع اسم السودان من قائمتها للدول الراعية للإرهاب، وهو تصنيف يعود إلى عهد الرئيس المخلوع عمر البشير ويجعل من الصعب على الحكومة الانتقالية الحصول على تمويل أجنبي أو إعفاء عاجل من الديون.

وكانت “وكالة رويترز” نقلت عن شاهد قوله إن قوات الأمن أغلقت كل الجسور التي تربط الخرطوم وبحري وأم درمان عبر النيل الأزرق والنيل الأبيض لمنع المحتجين من الوصول إلى منطقة وسط المدينة.

ويعاني السودان أزمة اقتصادية منذ عقود، وهوت قيمة الجنيه السوداني إلى 220 جنيهًا مقابل الدولار في السوق السوداء من 50 جنيهًا قبل عامين، كما أن الديون الخارجية للبلاد تبلغ 60 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق