اخبار العالمالأخبار الهامة والعاجلة

لافروف يعمل لتضييق الخناق على تركيا ويعلن محاولته إنشاء آلية لمراقبة وقف إطلاق النار في قره باغ

بروسك حسن ـ xeber24.net

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف , بأن استمرار المعارك في قره باغ غير مقبول.

وأعلن لافروف بأنهم يعملون على إنشاء آلية لمراقبة وقف إطلاق النار في قره باغ.

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، أن موسكو تعمل مع كل من يريفان وباكو على إنشاء آلية لمراقبة وقف إطلاق النار في إقليم قره باغ.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي عقد في أعقاب محادثات أجراها مع الأمين العام لمجلس أوروبا، “ماريا بيتشينوفيتش-بوريتش”: “لقد تأكدنا، بعد تبني وثيقتين تم توقيعهما دون أن يغير ذلك الوضع على الأرض تغييرا جذريا، من أن وقفا فعالا لإطلاق النار يمر بإحداث آلية لمراقبة نظام وقف إطلاق النار”.

وأضاف الوزير الروسي، أن روسيا تبذل جهودا في هذا الاتجاه، بما في ذلك عبر قنوات وزارة الدفاع التي تعمل مع نظيرتيها الأذربيجانية والأرمنية، مشدداً بالقول “آمل أن يتم إنشاء هذه الآلية في أقرب وقت”.

وأشار لافروف إلى، ضرورة تخلي طرفي النزاع عن استخدام خطابات المواجهة ووقف الأعمال القتالية في قره باغ.

وشدد الوزير الروسي على أذربيجان وأرمينيا القيام بتنسيق المبادئ المحورية التي ستمكن من إعادة الوضع في قره باغ إلى استقراره في الأفق البعيد.

كما نوه، أنه أبلغ زملاءه في مجلس أوروبا عن الخطوات التي تتخذها موسكو من أجل وقف القتال في المنطقة، مضيفا، “نحن على يقين أن الأهم الآن.. هو عدم الإبطاء في وقف خطابات المواجهة، سواء بين الطرفين أو على مستوى الجهات الدولية المسؤولة، الأمر الذي لا يستدعي جهودا كبيرة. أما الخطوة التالية التي لا بد منها – ويجب اتخاذها بالتزامن مع وقف خطابات المواجهة – هي وقف الأعمال القتالية وتوجيه ضربات إلى المنشآت المدنية”.

والجدير بالذكر أن كل من أرمينيا واذربيجان اتفقا على هدنة إنسانية يوم السبت، ودخلت حيز التنفيذ في الدقيقة الأولى من يوم الأحد، إلا أنه بعد ساعات بدء تبادل الاتهامات بين الطرفين حول خرق الهدنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق