الأخبار الهامة والعاجلة

مصر تدخل على خط الصراع “شرق المتوسط” وتوضح موقفها علناً

كاجين أحمد ـ xeber24.net

أكدت مصر مساء اليوم السبت، أنها ترفض كافة السياسات الهادفة إلى التوسع وخلق التوتر في شرق المتوسط، والتي تنتهجها بعض الدول الإقليمية.

وقال وزير خارجية مصر سامح شكري خلال اتصال هاتفي مع نظيره الألماني هايكو ماس: أن بلاده ترفض سياسة التوسع وخلق التوتر التي تنتهجها بعض الأطراف الإقليمية شرقي المتوسط.

وكان شكري قد أكد في وقت سابق من اليوم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيرته الإسبانية “أرانشا جونزاليز لايا” بالقاهرة، أن التنسيق جار مع الجانب الأوروبي في شرق المتوسط.

وأضاف الوزير المصري، إن مصر تنسق مع إسبانيا من أجل إعادة الاستقرار إلى منطقة شرق المتوسط التي شهدت زيادة في التوتر، خلال الآونة الأخيرة.

وأشار إلى، أن كل من القاهرة ومدريد أكدتا رغبتهما في تعزيز التعاون وتوسيع رقعة التنسيق من أجل خدمة المصالح المشتركة وتحقيق الاستقرار.

وتطرق شكري إلى، الشأن الليبي قائلاً: إن عدم الاستقرار في ليبيا ينعكس على مصر، مضيفا أن القاهرة تسعى إلى حل هذه الأزمة في البلاد الجار عبر الحوار. وتابع: هناك دول نقلت مرتزقة وإرهابيين إلى ليبيا لأسباب توسعية، مشدداً على أن الوجود العسكري الأجنبي في ليبيا عزز عدم الاستقرار.

هذا وقد شهدت منطقة شرق المتوسط عودة التوتر بعد أيام من التخفيض، بسبب إعادة تركيا سفينتها “عروج رئيس” إلى المنطقة لاستكمال أعمال البحث والتنقيب عن الغاز.

وتعتبر مصر ضمن الدول مع اليونان وقبرص والإمارات لحفظ السلام والأمن في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق