logo

جاويش أوغلو يطالب لافروف بالضغط على أرمينيا للالتزام بالهدنة والأخيرة تبث مشاهد لإنتهاكات تركيا وأذربيجان رغم الهدنة

بروسك حسن ـ xeber24.org

يبدوا أن الهدنة التي تمت الإعلان عنها , هشة وسوف لن تستمر كثيراً حيث تبث الطرفان مشاهد القصف والقتل التي تجتاح المدن والقرى من الطرفين، إضافة الى تدخل تركيا وتحريضها الوضع القائم وضرب الهدنة من أساسها، وسط إصرار موسكو بضرورة تقيد الطرفين بالهدنة.

وفي اتصال هاتفي له طلب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو نظيره الروسي سيرغي لافروف، إرسال تحذير لأرمينيا كي تلتزم بوقف إطلاق النار، حسب زعمه.

وبحسب مصادر دبلوماسية تركية، أكد جاويش أوغلو في الاتصال لنظيره الروسي، على ضرورة إرسال موسكو تحذيرا لأرمينيا من أجل الالتزام بوقف إطلاق النار.

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت النيابة العامة الأذربيجانية مقتل 9 مدنيين بينهم 4 نساء وإصابة 34 آخرين، جراء قصف صاروخي للجيش الأرميني على مدينة كنجة، رغم بدء سريان الهدنة الإنسانية منذ ظهر السبت.

ولكن في المقابل بثت وسائل الاعلام الأرمنية مشاهد دمار وقتل ونقل جثث واخراجهم من تحت الأنقاض من المناطق التي تم استهدافها بعد اعلان الهدنة في مناطق قره باغ.

واتهمت يريفان باكو بعدم الالتزام بالهدنة المعلنة المتفق عليها في موسكو.

وتم التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار بين الطرفين لأسباب إنسانية بعد اجتماع ثلاثي مطول عقد في موسكو الجمعة، بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا.

وفي 27 سبتمبر/أيلول الماضي، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية في إقليم “قره باغ”، في محاولة منها للسيطرة على الإقليم بتحريض ومساعدة مباشرة من تركيا.

Comments are closed.