الأخبار الهامة والعاجلة

باكو ويريفان تؤكدان مشاركتهما في مشاورات بموسكو

سورخين رسول ـ Xeber24.net

أعلنت الخارجية الروسية اليوم الجمعة، أن أرمينيا وأذربيجان أكدتا مشاركتهما في مشاورات في موسكو، على خلفية التصعيد العسكري في إقليم قره باغ، مضيفة أن عملا نشطا جار للإعداد لها.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن يريفان وباكو أكدتا مشاركة وزيري خارجيتهما في المشاورات المقرر عقدها في موسكو اليوم الجمعة.

جاء ذلك بعد أن حث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس الخميس طرفي النزاع في قره باغ على إعلان هدنة إنسانية، كما دعا وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا إلى موسكو في 9 أكتوبر لإجراء مشاورات حول هذه القضايا بوساطة وزير الخارجية الروسي.

وكان قد دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أطراف النزاع في إقليم قره باغ المتنازع عليه بين أذربيجان وأرمينيا إلى وقف القتال لأسباب إنسانية.

وجاء في بيان عن الكرملين، أن بوتين أجرى سلسلة من المحادثات الهاتفية مع الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان.

وأشار بوتين إلى “ضرورة وقف الاشتباكات في المنطقة من أجل تبادل الأسرى وجثث القتلى”.

وأضاف بيان الكرملين أن “وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا مدعوان إلى موسكو في 9 أكتوبر لإجراء مشاورات حول هذه القضايا بوساطة وزير الخارجية الروسي”.

واندلعت في 27 سبتمبر اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في قره باغ والمناطق المتاخمة له في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ أكثر من 20 عاما وسط اتهامات متبادلة ببدء القتال واستقطاب مسلحين أجانب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق