logo

اجتماع هام يجمع بين علييف وبوتين والاخير يراوغ لإرضاء أردوغان

بروسك حسن ـ xeber24.net

عُقد لقاء بين الرئيس الأذربايجاني “إلهام علييف” والرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” حول آخر التطورات في الصراع الجاري بين أذربيجان وأرمينيا.

وعقد “علييف” و بوتين اجتماعا حاسما بشأن النزاع بين أذربيجان وأرمينيا.

وخلال الاجتماع بين الرئيسين ، أعرب بوتين عن مخاوفه بشأن الاشتباكات في ناغورنو كاراباخ وطالب بوقف الاشتباكات.

وصرح “بوتين” ، الذي قيم الأحداث في المنطقة على أنها “مأساة” ، حيث أن الاشتباكات في المنطقة كانت الأكثر دموية منذ 25 عامًا ، وأعرب عن قلق موسكو بشأن الوضع.

وأضاف “بوتين” أنه على اتصال دائم مع رئيس الوزراء الأرميني “باشينيان” بشأن الأحداث في المنطقة.

ويرى المراقبون أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” سوف لن يغامر بمصالح بلاده التي تربطها مع تركيا من أجل مسألة قره باغ التي يمكن له أن يحلها أو يصل الى اتفاق مع نظيره التركي “رجب طيب أردوغان” من اجل أرمينيا.

وتدخلت تركيا في الصراع الدائر بين أرمينيا وأذربيجان بشكل مباشر لصالح الأخيرة وقدمت لها العتاد والسلاح والمرتزقة من سوريا , وسط صمت أوروبي وعالمي.

Comments are closed.