اخبار العالم

مجلس السيادة السوداني يكذب إشاعات بثها فلول نظام الإخوان لأبعاد “حميدتي” عن رئاسة وفد الحكومة

رغد المُطلق – Xeber24.net – وكالات

كذبَّ مجلس السيادة السوداني، اليوم الإثنين 28/سبتمبر، إشاعات بثها فلول نظام الإخوان المتطرف، التي كان هدفها إبعاد الفريق أول محمد حمدان “حميدتي”، عن رئاسة وفد الحكومة لمفاوضات السلام الجارية بجوبا، وذلك إستجابة لمطلب “عبدالعزيز الحلو” زعيم الحركة الشعبية.

وقال مجلس السيادة في بيان اليوم : “إن الخبر الذي نشره موقع “النورس”، بشأن تنحي حميدتي وتشكيل وفد جديد للتفاوض مع “الحلو”، عار تماماً عن الصحة”، مشيراً إلى أن، “الوفد الحكومي لم يطرأ عليه أي تغيير”.

وأردف المجلس في بيانه، “إن قضية فصل الدين عن الدولة، لم تتم مناقشتها إطلاقاً في اجتماعات المجلس الأعلى للسلام، وأنه ليس معنيا بها، وإنما هي قضية مؤسسات”.

وفي سياق كذبة إبعاد حميدتي عن رئاسة وفد الحكومة، أشار الموقع الإخواني إلى، أن المكون العسكري في السلطة الانتقالية وافق على قضية فصل الدين عن الدولة.

هذا وبالرغم من أن الحركة الشعبية – قطاع الشمال “جناح عبدالعزيز الحلو”، طلبت استبعاد نائب رئيس المجلس السيادي الانتقالي في السودان الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” من وفد التفاوض الحكومي، لكن الحكومة الانتقالية رفضت ذلك متمسكة بمشاركته ما يبطل تأكيدات تنظيم الإخوان حول إبعاده.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن، موقع “النورس الإلكتروني” يعد قاعدة لأنطلاق الإشاعات، و أحد أبواق نظام الإخوان المتطرف، كما تشرف عليه عناصر بارزة في جماعة “الحركة الإسلامية السياسية” المعزولة التي كان ينتمي إليها الرئيس المخلوع عمر البشير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق