اخبار العالم

عقب “هجوم بغداد” الكاظمي يأمر بوضع كل الجهات الأمنية المسؤولة قيد التوقيف

رغد المُطلق _ Xeber24.net _ وكالات

وجه رئيس الوزراء العِراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الاثنين 28 سبتمبر، بفتح تحقيق فوري بحادثة إطلاق صاروخ من نوع “كاتيوشا” قرب مطار بغداد الدولي، الذي أسفر عن مصرع وإصابة عدة أشخاص.

وأمر الكاظمي بملاحقة الجناة مهما كانت انتماءاتهم وارتباطاتهم لينالوا أشد العقوبات، بالإضافة لوضع جميع الجهات الأمنية المسؤولة قيد التوقيف، وذلك “لتقاعسها عن أداء مهامها الأمنية”.

وبحسب ما جاء في بيان قيادة العمليات العراقية المشتركة، أردف مصطفى الكاظمي بأن، “ستعاقب كل قوة تتقاعس وتسمح بمثل هذه الخروقات الأمنية، كما أمر بفتح تحقيق فوري بالحادث وملاحقة الجناة مهما كانت انتماءاتهم وارتباطاتهم لينالوا أشد العقوبات”.

وأضاف الكاظمي مشدداً على جميع الأجهزة الأمنية بضرورة تكثيف جهودها الاستخبارية للحد من هذه الجرائم التي تروّع المواطنين، مؤكداً على “عدم السماح لهذه العصابات بأن تصول وتجول وتعبث بالأمن دون أن تنال جزاءها العادل”.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن، أفادت قيادة العمليات المشتركة، مساء اليوم، بأن صاروخ كاتيوشا تم إطلاقه من منطقة حي الجهاد في بغداد، بأتجاه مطار بغداد الدولي، إلا أن الصاروخ سقط على منزل قرب سياج المطار، مما أدى لمصرع خمسة أشخاص وجرح أثنين من أفراد العائلة في المنزل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق