الأخبار

المخابرات التركية تعتبر الغناء باللغة الكردية عملا ارهابيا

دارا مرادا _ xeber24.net

المخابرات التركية تعتبر الغناء باللغة الكردية عملا إرهابيا، وحذرت مطربا من الاستمرار في الغناء بالكردية.

استدعى الفنان الكردي جسيم باشبوغا إلى قيادة قوات الدرك ببلدة تافتان في مدينة بتليس نهاية الأسبوع الماضي بسبب إلقائه أغاني كردية في حفلات الزفاف والأنشطة السياسية.ويروي جسيم الذي يُعرف بين المواطنين باسم هونرمند جسيم.

أنه دخل إلى غرفة في الطابق الأعلى من مبنى قوات الدرك تحمل لافتة “المخابرات التركية”، حيث قام مسؤول بالمخابرات التركية بالحصول على إفادته وتحذيرها من الإقدام مجددا علي الغناء بالكردية، لأن ذلك بمثابة دعم وتأييد لتنظيم العمال الكردستاني المصنف إرهابيا.

وأبلغ المسؤول بالمخابرات التركية جسيم أن المشاكل ستلاحقه في حال إلقائه أغاني كردية مجددا، حيث وجه لجسيم تهمة الترويج لتنظيم إرهابي، مفيدا أن جميع أغانيه متطرفة وتستفز المواطنين.

وطالب المسؤول بالمخابرات التركية جسيم بعدم المشاركة في الفعاليات الترويجية الداعمة لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي وعدم إلقاء أغاني كردية مجددا، مؤكدًا أنه التحذير الأخير له في هذا الصدد.

من جانبه تقدم جسيم بطلب إلى شعبة جمعية حقوق الإنسان التركية في كيليس وطالبها بتقديم الدعم القانوني له،هذا ويتقدم جسيم اليوم ببلاغ حول الواقعة وفق ما أعلن. تركيا.. وفاة مسن كردي بالسجن.

يشار إلى أن معتقل كردي مسن لفظ أنفاسه الأخيرة داخل سجن باتنوس بولاية آغري جنوب شرقي تركيا بعدما رُفض طلب إخلاء سبيله رغم مرضه.

وكان علي بوشناك البالغ من العمر 80 عاما قد اعتقل وزُج به في السجن عام 201‪7 بسبب إلقائه قصائد مدح باللغة الكردية تم اعتقاله في إطار الحملات الأمنية ضد منظمة اتحاد مجتمعات كردستان.

ولا تتهاون السلطات التركية مع المتحدثين باللغة الكردية وتحظر استخدامها للدراسة حتى في مدارس المدن ذات الأغلبية الكردية، كما تحظر تعليق أي لافتات تحمل كلمات أو عبارات كردية، بالإضافة إلى حظر تدريس اللغة الكردية في مراكز اللغات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق