اخبار العالم

الخارجية التركية تؤجج الصراع بين الدولتين الجارتين وتؤكد وجودها في الميدان العسكري إلى جانب أذربيجان

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

زعم وزير الخارجية التركي “مولود جاويش اوغلو” مساء اليوم الأحد، أن أرمينيا تجاوزت الحد مجدداً، وستتلقى الرد في الميدان العسكري هذه المرة، وأن بلاده سيقف إلى جانب أذربيجان في الميدان العسكري وعلى طاولة المفاوضات.

جاء ذلك في تغريدة له على التويتر، مشيراً فيها إلى اتصال أردوغان مع إلهام علييف، وأيضاً اتصاله مع وزير الخارجية الأذربيجاني جيهون بيراموف، والروسي سيرغي لافروف، والرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وادعى جاويش أوغلو، أن “أرمينيا التي تعتقد بأنها ستستفيد من عدم وجود حل، تجاوزت حدّها مجددًا، وهذه المرة تتلقى ردها في الميدان”، مؤكداً على وقوف تركيا بجانب أذربيجان في الميدان وعلى طاولة المفاوضات.

هذا وقد دعا المجتمع الدولي إلى وقف الاشتباك العسكري الذي تجدد بين كل من أذربيجان وأرمينيا صباح اليوم الأحد، وسط تدخل تركي ساعدت على تأزم الموقف أكثر، ونقلت الآلاف من المرتزقة والقوات إلى ساحات القتال إلى باكو على الحدود مع أرمينيا.

والجدير بالذكر أن أرمينيا أدانت بقوة القصف الأذربيجاني على المساكن الآمنة في جمهورية أرتساخ، مؤكدة على أن أذربيجان هي من بدأت بالقصف، وهي من ستتحمل عواقب هذا العدوان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق