البيانات

حزب الشعوب الديمقراطي يدين تدخل تركيا في الحرب الأذرية ـ الأرمينية ويحذر من حرب شاملة

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أدان حزب الشعوب الديمقراطية اليوم الأحد، موقف النظام التركي من الحرب الأرمينية والأذربيجانية، التي يصعَد من التوتر بين البلدين، بدلاً من لعب دور الوسيط لإرساء السلام في المنطقة، محذراً من نشوب حرب شاملة.

وأكد الحزب في بيان له، أن الصراعات بين كلا الطرفين الأذربيجاني والأرميني، من الممكن أن تحتدم وتتحول إلى حرب شاملة، إثر تصاعد التوتر بين الطرفين في صباح اليوم الأحد.

وأوضح البيان، أنه «لن يكون هناك منتصر لهذه الحرب، حيث ستدمر كلا الجانبين. لهذا السبب ندعو حكومتي البلدين إلى إعلان وقف إطلاق النار واتخاذ التدابير اللازمة لحماية المدنيين أولًا».

كما انتقد، موقف تركيا برئاسة رجب طيب أردوغان من دعم طرف أذربيجان وتصعيد التوتر بين البلدين قائلًا: «بدلًا من دعم جانب واحد من الحكومة التركية وتوسيع نطاق الحرب بين البلدين، ندعو الحكومة إلى اتباع السياسة السلمية بين البلدين».

هذا وقد أعلن البرلمان الأذربيجاني، حالة الحرب والأحكام العرفية لمدة 24 ساعة في المناطق الخطرة والخطوط الأمامية.

وكانت الحكومة الأرمينية، أعلنت قبلها الأحكام العرفية وأمرت بالتعبئة الكاملة لقواتها العسكرية، بعد أن اوضحت أنها دمرت العديد من الطائرات والدبابات الأذربيجانية في اشتباكات حول إقليم كاراباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان.

والجدير بالذكر أن النظام التركي أعلن صراحة الوقوف إلى جانب أذربيجان ضد أرمينيا بكل إمكانياته، بل ذهب بعض منهم إلى أبعد من ذلك، واعتبروا أن الإقليم المتنازع عليه بين الطرفين المتحاربين هي أرض تركية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق