الأخبار

مصدر رسمي يكشف لـ ” خبر24 ” ما دار بين وفد جبهة السلام والحرية والمسؤولين الروس في موسكو

كاجين أحمد ـ xeber24.net

عقد وفد من جبهة السلام والحرية اليوم الجمعة، لقاءاً مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونائبه المبعوث الخاص لرئيس الاتحاد الروسي للشرق الأوسط والدول الأفريقية “ميخائيل بوغدانوف”، وذلك في مقر وزارة الخارجية الروسية بالعاصمة موسكو.

وكشف مسؤول العلاقات الخارجية في المنظمة الآثورية الديمقراطية “كبرئيل موشي كورية” لـ “خبر24″، أن اللقاء دار حول تطورات الوضع السياسي في سوريا، حيث أكد الجانب الروسي على موقفه الدائم على وحدة الأراضي السورية واحترام سيادتها.

وأضاف موشي، بأن لافروف اعتبر الرؤية السياسية المقدمة من جبهة السلام والحرية هي رؤية متقدمة، وتمنى أن يكون هذا التحالف الذي يضم عدة مكونات قومية عربية وكردية وسريانية آشورية، أن يساهم بدورمهم وبنَاء في التسوية السياسية السورية، من أجل تطبيق قرار مجلس الأمن 2254.

وأوضح، بأن وفد الجبهة تمنى من الحكومة الروسية، بأن تدفع باتجاه الحل السياسي على أساس القرار 2254، وضرورة انجاز هذا الحل، خصوصاً في هذه المرحلة التي تشهد فيها سوريا حالة من الانهيار الاقتصادي وتفشي فيروس كورونا.

وأشار موشي إلى، أن وفد الجبهة قدم شرح كامل ومكثف للرؤية السياسية التي أنجزتها في مرحلة التأسيس، والتي أكدت على وحدة سوريا، وأن الشعب السوري شعب متنوع ويتكون من العرب والكرد والسريان الآشوريين والأرمن والتركمان، ووجوب ضمان الحقوق الدستورية لهذه المكونات.

وبيَن مسؤول العلاقات الخارجية في المنظمة الآثورية، أن الوفد أكد على أن الجبهة هي جزء من أطر المعارضة السورية، والأطراف المشكلة للجبهة هم أعضاء في هيئة التفاوض السوري، ولجنة صياغة الدستور السوري، مشدداً في هذا السياق على ضرورة التسريع في عمل اللجنة الدستورية من أجل انجاز مهامها المكلفة بها من الأمم المتحدة.

ولفت إلى، أن وفد الجبهة أكد على نقطة مهمة وهي: ضرورة تطبيق إجراءات بناء الثقة وفي مقدمتها إطلاق سراح المعتقلين، والكشف عن مصير المفقودين والمغيَبين عند جميع أطراف الصراع السوري، وعودة آمنة وطوعية للاجئين إلى مناطقهم.

وتابع موشي قائلاً: شدد الوفد على رفضهم المطلق لعمليات التغيير الديمغرافي التي جرت في مناطق سوريا.

هذا وقد نوه السيد موشي إلى، أن الوفد سيغادر موسكو يوم غد دون اللقاء مع أية أطراف أخرى، والعودة إلى مناطقهم.

والجدير بالذكر أن وفد جبهة السلام والحرية، الذي كان برئاسة احمد الجربا ضم كل من سليمان اوسو وكاميران حاجو وعبد الستار الملحم وكرم دولة وواصف الزاب، والذي وصل يوم أمس إلى العاصمة الروسية بدعوة رسمية من وزارة الخارجية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق