اخبار العالم

الرئيس القبرصي يوضح للأمم المتحدة انتهاكات تركيا التي تعدت بلاده إلى سوريا وليبيا

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أكد الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس اليوم الخميس، أن انتهاكات تركيا لم تتوقف عند حدود بلاده، بل تعدتها، حيث أن أردوغان غزا سوريا وتدخل في شؤون ليبيا، مشدداً إلى ضرورة تطبيق القانون الدولي على أنقرة.

جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها في دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ 75، والذي أكد فيها على ان أنقرة تتحرك بشكل أحادي في البحر المتوسط، وأن تعنت النظام التركي هو السبب وراء انقسام بلاده.

وأوضح ناستاسيادس، أن تركيا تفشل في سياسة الحوار بسبب سياسة العناد، مؤكدًا أن أنها لا تدفع للقبارصة الأتراك أي عائدات من استغلال أراضيهم، كما تريد تثبيت تقسيم قبرص بشكل دائم.

ولفت الرئيس القبرصي إلى، استعداده للمشاركة بحوار بناء مع تركيا، والالتزام بقرار المحكمة الدولية، مؤكداً أن المستوطنين الذين زرعتهم تركيا بالشطر المحتل أكبر من عدد سكانه.

وأضاف، أن تركيا استولت على حقوق قبرص في شرق المتوسط، داعيًا إلى تطبيق القانون الدولي على أنقرة، لافتاً إلى أنها غزت سوريا وتدخلت في ليبيا كذلك.

هذا وقد سبق وأن أكد الرئيس القبرصي على ضرورة قرض العقوبات من قبل الاتحاد الأوربي على تركيا، كما طالب بعقوبات إضافية أيضاً، بسبب عدم التزامها بالوعود، ومتابعة انتهاكها لحقوق بلاده في المياه الإقليمية بشرق المتوسط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق