الصحة

السمنة والنوم.. إليك نتائج أحدث دراسة طبية

فرهاد رسول ـ xeber24.net ـ سكاي نيوز

تعرف السمنة بأنها حالة طبية تتراكم فيها الدهون الزائدة بالجسم إلى درجةٍ تتسبب معها في وقوع آثار سلبية على الصحة، مؤدية بذلك إلى انخفاض متوسط عمر الفرد المأمول أو إلى وقوع مشاكل صحية متزايدة.

يردد خبراء الصحة مقولة شهيرة تتعلق بالحصول على حياة صحية أفضل، وعناصر هذه المعادلة ثلاثة: الرياضة والطعام والنوم، لكن في حال اختلال الجزء الثالث من المعادلة، ما الذي يحدث؟

تقول دراسة علمية جديدة، نشرتها شبكة “سي إن إن” الأميركية، الاثنين، إن قلة عدد ساعات النوم أو حدوث اضطرابات في النوم يفقد الشخص القدرة على التحكم في شهيته.

وتضيف الدراسة أن هذا الأمر يضع الشخص في مواجهة المشكلات الصحية كافة، لا سيما السمنة وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسكري من النوع الثاني.

ويتمثل العلاج الأول للسمنة في اتباع حميةٍ غذائيةٍ مناسبة بحيث تكون بسيطة وتشجعه على الاستمرار فيها؛ كما أن الحركة وممارسة التمارين الرياضية أو الجري أو السباحة تدعم تأثير الحمية الغذائية في خفض الوزن.

وتابع الباحثون الذين نشروا دراستهم في دورية “غاما” الطبية، نوعية النوم لنحو 12 ألف شخص لمدة عامين كاملين، وربطوها بمؤشر كتلة الجسم (بي إم إي)، وهي صيغة يستخدمها العلماء لتقييم الوزن الطبيعي للإنسان.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 30 نقطة (مستوى السمنة)، يكون متوسط النوم عندهم أقصر من الطبيعي، فضلا عن وجود أنماط متغيرة من النوم لديهم.

وأظهرت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص ينامون 15 دقيقة أقل مقارنة مع نظرائهم الأقل وزنا، وذكر مؤلفو الدراسة أن النتائج توفر مزيدا من الدلائل التي تؤكد ارتباط النوم بالوزن والصحة العامة للشخص.

وقال اختصاصي النوم في جامعة جنوب كاليفورنيا الذي لم يشارك في الدراسة، إن نتائج هذه الدراسة أيدت الأبحاث السابقة، ولم تكن مفاجئة، مع الحاجة إلى إجراء مزيد من الدراسات في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق