اخبار العالم

أول تعليق رسمي من تركيا على انباء سحب سفينة “عروج رئيس” من شرقي المتوسط

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

كشف وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليوم الأحد، إنه سيكون لسفينة “عروج رئيس” التي تقوم بأعمال التنقيب في شرقي المتوسط تحركات مختلفة في المنطقة وفق الخطة المرسومة، مشدداً على أنهم لن يتراجعوا بما وصفه بحقوقهم في المنطقة.

وحذر أكار دولة اليونان، من الانجرار وراء مبادرات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يحاول إثرة الفتنة في المنطقة، وذلك في سعي لتغطية إفلاسه السياسي.

جاء ذلك في حوار خاص مع الوكالة التركية “الأناضول”، حيث قال: “من الواضح أن سياسات السيد ماكرون أفلست، وهو يسعى للعب بعض الأدوار بهدف التغطية على ذلك”.

وأضاف أكار، أنه “يتعين على الشعب اليوناني عدم الانجرار وراء المبادرات التي يقودها ماكرون لإنقاذ نفسه”.

وادعى الوزير التركي، أن تصريحات ماكرون هدفها إثارة الفتنة مؤكدا أن الشعب التركي لا يقيم أي وزن لها، مضيفاً أنه “على اليونان التخلي عن التصرفات المستفزة التي من شأنها تصعيد التوتر”.

وزعم أكار، أن “اليونان سلحت 18 جزيرة بشكل مخالف للاتفاقيات وهذا يصعد التوتر ويقوض الحوار”، منوهاً إلى، إننا “نحن نؤيد الحوار ونرغب بحل المشاكل في المنطقة عبر الوسائل السلمية والسياسية”.

وأضاف الوزير التركي، أنه “من وجهة نظرنا لن يفيد التوتر والحركات الاستفزازية أيا كان وخصوصا اليونان”.

هذا وأكد أكار على، إنه “سيكون للسفينة تحركات مختلفة في المنطقة وفق الخطة المرسومة، مضيفا: “لن نتراجع عن حقوقنا في شرق المتوسط”.

كما تطرق إلى، زيارة رئيسة اليونان “كاترينا ساكيلاروبولو” اليوم، إلى جزيرة ميس للاحتفال بالذكرى الـ 77 لاستقلالها وانضمامها إلى اليونان، مبدياً انزعاجه من هذه الزيارة قائلا: “لقد جاءت إلى هنا وكأنه لم يتبق هنالك جزر للاحتفال غير هذه الجزيرة، بالطبع فهذه الأمور تزعجنا”.

كما لفت الوزير التركي إلى قرار الولايات المتحدة بخصوص رفع حظر السلاح عن قبرص مؤكدا أنه هذه الأمر “لا يؤدي للحل والسلام، ولا يتوافق مع روح التحالف”.

والجدير بالذكر أنه تداولت أنباء عدة بأن تركيا قامت بسحب سفينة “عروج رئيس” من شرقي المتوسط، على خلفية تصعيد التوتر بينها وبين اليونان، في الوقت الذي ينتظر فيه الاتحاد الأوربي خطوة جادة من أنقرة، لخفض التصعيد في المنطقة , يبدوا عدم صحة تلك الانباء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق