شؤون ثقافية

مدينة الأفواه

مدينة الأفواه
 
شعر: صالح أحمد (كناعنة)
 
قاموا يرومون المدى
والعمر ساعاتُ
عادوا يخافون الردى
والموت ميقاتُ
(…..)
وأنا هناك وقفتُ …
بين المدِّ والجَزرِ
الكلُّ صاحوا سِر
فمضيتُ لا أدري
الصبرُ والأهوالْ …
من أينَ تَقتاتُ؟
(…..)
ومضيتُ… كلُّ خُطايْ…
كانت بلا جَدوى!
لا شيء غير الآهْ …
والجرح والشكوى
فمدينة الأفواه …
ملِكٌ وأمواتُ
(…..)
ومضيتُ لا أدري…
ما دافعي لأرى
من حسرَتي بشرًا…
يستعبدُ البشرا؟!
الموتُ آلتُهُ
للموتِ حالاتُ
(…..)
سجني أحَبُّ إلَيْ !
يا قومُ… لا أكذبْ
من عيشَتي بالغَيْ
ألتاعُ… أو أندُبْ
وطني رغيفُ الخبزْ
والشَّعبُ آلاتُ !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق