الأخبار

بالفيديو : عدسة “خبر24” تستعرض آراء أهالي قامشلو حول قرار فرض ارتداء الكمامة

بريتان تيلو ـ Xeber24.net

حرصاً على سلامة المواطنين ودرءاً لزيادة عدد الإصابات بفيروس كورونا، فرضت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا قراراً تلزم المواطنين بارتداء الكمامات، مع فرض غرامة مالية لكل مخالف، بعد زيادة وتيرة الإصابات في المنطقة.

وفي جولة داخل أسواق مدينة قامشلو عبَر بعض الأهالي عن آرائهم بخصوص ارتداء الكمامة والوقاية من الفيروس، ورفع قرار الحظر الكلي عن مناطق شمال وشرق سوريا.

المواطنة ” زهرة” من قامشلو والتي التقت بها مراسلة ’’ خبر24 ’’ في الطريق عبرت عن وضع كورونا وارتداء الكمامة في المدينة قائلةً : ” نحن نتقيد بالإجراءات الاحترازية ونتقيد ايضاً بارتداء الكمامة لنحافظ على سلامة أهالينا من هذا الفيروس ” كورونا “، خاصة في الوضع الحالي، بعد أن انتشر بسرعة بين مناطق شمال وشرق سوريا”.

وأشار المواطن “عبد الكريم شيدني”، أن “مسألة هذا الوباء موجود ويرتفع عدد الإصابات والوفيات بشكل يومي , لذلك ضروري أن نرتدي الكمامة لنحافظ على سلامتنا وسلامة من حولنا، و نطلب من المواطنين بأن يتقيدوا بالإجراءات الاحترازية والحفاظ على مسافة أمان بينهم”.

ولفت عبد الكريم إلى، قرار الحظر الكلي على المنطقة وآثاره على الأهالي قائلاً: إن أهالي قامشلو يعانون من الفقر وغلاء في الاسعار، وقد زاد حظر التجوال وإغلاق المحلات من صعوبة المعيشة وخاصة أولئك الذين يعملون بالمياومة”، منوهاً إلى، أن “الفقر أصعب من كورونا”.


وفي السياق ذاته ذكر مواطن آخر، أنه “بعد رفع الحظر الكلي وفرض الكمامة يجب على المواطنين الالتزام بارتداء الكمامة سواء أكان فرضاً أم لا ، ليحافظ على نفسه وعلى المواطنين، ان لم يحافظ على نفسه فليحافظ على سلامة المواطنين، كما أن هناك فائدة من ارتداء الكمامة فهي تقي من الاصابة، وان ارتداء الكمامة هي للحماية ، ويجب عدم الاستهتار بهذا الوباء خاصة الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة حيث احتمال اصابتهم مرتفعة’’.

هذا وقد طالب الكثير من المواطنين عبر كاميرا “خبر24” أهالي المنطقة الالتزام بالقرار الصادر من خلية الأزمة، بوجوب ارتداء الكمامة، للوقاية من فيروس كورونا، والحفاظ على صحة وسلامة المواطنين.

والجدير بالذكر، أن معظم الأطباء المختصين، شددوا على أهمية ارتداء الكمامات خاصة في المناطق التي تشهد حركة ازدحام كالأسواق و العيادات والمشافي وغيرها ، واعتبار هذا الإجراء نصف العلاج، في الوقت الذي عجزت الصحة العالمية حتى اللحظة من إيجاد لقاح فعال ضد هذا الوباء العالمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق