أخبار عابرة

فصائل ما تسمى “الفتح المبين” تصعد قصفها البري على مناطق النظام السوري في ريفي حماة وإدلب

رغد المُطلق-Xeber24.net

تستمر فصائل “الفتح المبين” قصفها على مناطق نفوذ النظام السوري في ريفي حماة وإدلب، في إطار عمليات القصف المتبادل بين لطرفين المتنازعين وبدعم من الدولتين الضامنتين لاتفاق وقف إطلاق النار روسيا وتركيا، وسط تحشدات عسكرية كبيرة في المنطقة تنذر بقرب المعركة الفاصلة.

وقصفت الفصائل المدعومة من أنقرة اليوم الأربعاء، كل من جورين والبحصة بريف حماة الغربي، والدانا والجرادة وخان السبل ومعرشورين بريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، و معلومات عن خسائر مادية و بشرية.

ونقلت مصادر خاصة لمراسلة خبر24، بأن قصفاً صاروخياً نفذته هيئة تحرير الشام، استهدف تمركزات النظام في معسكر جورين الواقع بريف حماة الشمالي الغربي، تزامنا مع ذلك استهدفت قوات النظام البرية بعشرات القذائف الصاروخية تلال كبانة في ريف اللاذقية الشمالي، كما استهدفت بعدة قذائف صاروخية مناطق متفرقة من “جبل الزاوية” جنوبي إدلب.

والجدير بالذكر بأن، قوات النظام شنت قصفاً صاروخياً على مناطق في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وفليفل والحلوبة ضمن القطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، بمنتصف ليل الثلاثاء، دون معلومات عن خسائر بالأرواح، وفي السياق نفسه قتل عنصرين في قوات النظام جراء استهدافهما بقناصات “هيئة تحرير الشام” على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق