الأخبار الهامة والعاجلة

وسائل إعلام ليبية: اتفاق بين حكومة الوفاق وتركيا وقطر على تفعيل ميناء مصراتة كقاعدة البحرية التركية

سورخين رسول ـ Xeber24.net

ذكرت وسائل إعلام ليبية عن مصادر وصفتها بـ المطلعة بأن حكومة الوفاق الوطني الليبي وتركيا وقطر اتقفت رسميا على تفعيل ميناء مصراتة كقاعدة للقطع البحرية التركية العاملة بشرق المتوسط.

وكشف مصدر خاص لقناة “NEWS 218″، تفاصيل اتفاق رسمي جرى بين حكومة الوفاق وتركيا وقطر، تضمن تفعيل ميناء مصراتة كقاعدة للقطع البحرية التركية العاملة بشرق المتوسط، وإنشاء مركز تنسيق ثلاثي (قطري تركي ليبي) يجتمع شهريا على مستوى رؤساء الأركان، مع وجود مستشارين من الدول الثلاث بمقر المركز في مصراتة.

وأضاف المصدر، أن الأطراف الثلاثة، اتفقوا على أن تتكفّل قطر بإعادة تأهيل كافة المراكز الأمنية ومقرات التدريب في طرابلس، والتي دمرت خلال الحرب الأخيرة.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق أن المحادثات بين الجانب التركي والقطري اليوم في طرابلس شملت مجالات التعاون العسكري والأمني وبرامج بناء القدرات الأمنية والدفاعية لقوات حكومة الوفاق.

وتناولت المحادثات مستجدات الأوضاع في ليبيا والحشد العسكري شرق سرت ومنطقة الجفرة، إضافة إلى آليات التنسيق بين وزارات الدفاع في الدول الثلاث.

ووصل وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس الأركان إلى العاصمة الليبية، لبحث الأنشطة المنفذة في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين بشأن التعاون الأمني والعسكري.

وبالتزامن، وصل أيضا وزير الدفاع القطري خالد بن محمد العطية الاثنين، إلى العاصمة الليبية طرابلس، لإجراء لقاءات رسمية حيث جرى استقبال عسكري للعطية في مطار معيتيقة الدولي بطرابلس.

وكانت قد أعلنت وزارة الدفاع التركية، عن وصول وزير الدفاع خلوصي آكار على رأس وفد عسكري كبير إلى ليبيا.

وقالت الوزارة في بيان لها، “وصل وزير الدفاع خلوصي آكار ورئيس الأركان العامة الجنرال يشار غولر إلى العاصمة الليبية طرابلس لبحث الأنشطة المنفذة في نطاق مذكرة التفاهم الأمنية والتعاون العسكري , بين البلدين”.

ووصول آكار والوفد العسكري إلى ليبيا يعتبر تحدياً صارخاً لـ الإرادة الإقليمية والدولية، حيث سيزيد التوتر وقد يؤدي إلى اندلاع حرب لا يحمد عقباها أحدا في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق