اخبار العالم

بعد لقاء بومبيو وجاويش أوغلو الولايات المتحدة توجه صفعة لتركيا و تدخل معركة شرقي المتوسط وتعلن دعمها لقبرص

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية مساء الأحد، دعمها الكامل لقبرص، وحقها في استغلال رواسب الهيدروكربون المكتشفة قبالة سواحلها، وسط التوترات القائمة التي صعدتها تركيا بتوسيع نطاق عمليات البحث والاستكشاف واستمرارها متحدياً الإرادة الدولية.

وقال ديفيد هيل وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية خلال زيارة خاطفة إلى قبرص: إن “بلاده تريد تعاونًا أوثق بشأن تطوير اكتشافات الغاز في شرق البحر المتوسط ذي الأهمية الاستراتيجية، وتدعم حق قبرص في استغلال رواسب الهيدروكربون المكتشفة في مياهها”.

واوضحت السفارة الأمريكية بقبرص في بيان لها على لسان هيل، إن “تطوير الهيدروكربونات يهدف إلى توفير أمن طاقة دائم وازدهار اقتصادي في جميع أنحاء البحر المتوسط”.

وكشف البيان، أن “هيل التقى وزير الخارجية القبرصي نيكوس خريستودوليديس لمناقشة الأهمية الاستراتيجية المتزايدة لشرق البحر المتوسط”، بالإضافة إلى “التطورات الأخيرة في المنطقة، بما في ذلك الانفجار المدمر في 4 أغسطس/ آب بالعاصمة اللبنانية، بيروت”.

وجاءت زيارة هيل القصيرة بعد لقاء وزير خارجية أمريك مايك بومبيو مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في الدومينيكان، وطلب الوزير الأمريكي من نظيره بوقف جميع أنشطة بلاده في شرقي المتوسط، وخفض التصعيد هناك.

هذا وقد دعت اللجنة اليهودية الأمريكية AJC ومجلس القيادة الأمريكية الهيلينية HALC وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للتأكيد على أن التحديات التي تواجه سيادة اليونان وقبرص من قبل تركيا غير مقبولة للولايات المتحدة، ودعوة تركيا إلى التوقف الفوري عن الأنشطة الاستفزازية في شرقي المتوسط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق