اخبار العالم

اليونان تحمَل تركيا مسؤولية التصعيد في شرقي المتوسط وتؤكد على قائمة عقوبات يعدَها الاتحاد الأوروبي ضدها

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أكدت حكومة اليونان مساء اليوم الجمعة، أن تركيا هي المسؤولة الوحيدة على التصعيد في شرقي البحر المتوسط، مشددةً على ضرورة مغادرة أنقرة للمياه اليونانية، لافتة إلى أن الاتحاد الأوروبي يعد قائمة جديدة بالعقوبات ضد أنقرة.

وقالت وزارة الخارجية اليونانية: أن “الوزير نيكوس دندياس أكد لنظيره الأميركي مايك بومبيو، ونظرائه الأوروبيين أن تركيا هي المسؤولة عن التصعيد”، مؤكدةً على أن “مغادرة الأراضي اليونانية مباشرة هو شرط لا مفر منه بالنسبة لنا لكي نتمكن من تهدئة الأوضاع”.

وأضافت الوزارة في بيان لها، أن “هذا الموقف يشاطره جميع شركائنا الأوروبيين، وقد أكد هذا الموقف المجلس الاستثنائي الحالي لوزراء الخارجية”.

وأوضح بيان الخارجية، إنه “يجري حاليا إعداد قائمة العقوبات بحق تركيا التي طلبناها من الاتحاد الأوروبي، وستكون موضوع مناقشتنا القادمة في برلين في نهاية الشهر الجاري”.

وتابع، “هدفنا هو أن تكون لدينا أداة جاهزة في أيدي الاتحاد الأوروبي إذا لزم الأمر.. أداة من شأنها أن تدفع تركيا نحو طريق الشرعية والقانون الدولي”.

هذا وأكدت الوزارة في بيانها على، أن “أثنيا لا تزال منفتحة على الحوار مع تركيا، لكن ليس تحت الضغط والابتزاز”.

ويذكر بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد في وقت سابق من الجمعة، على استمرارية أعمال التنقيب والكشف من قبل سفينتها المعروفة باسم “عروج رئيس” في شرقي المتوسط حتى 23 من الشهر الجاري، مهدداً أن من يقترب منها سوف لن تبقى تركيا من دون رد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق