الأخبار

أول قافلة أممية تدخل المساعدات إلى إدلب السورية بعد قرار مجلس الأمن الأخير

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلنت إدارة معبر باب الهوى الحدودي بين سوريا وتركيا اليوم الجمعة، عن دخول أول قافلة مساعدات أممية إلى مناطق شمال غربي سوريا، بعد قرار مجلس الأمن الأخير في 11 من شهر تموز الماضي، والقاضي بتمديد دخول المساعدات لمدة عام كامل.

ونشرت إدارة المعبر على صفحتها في “الفيسبوك”، صور لقافلة المساعدات الأممية التي عبرت الحدود باتجاه مدينة إدلب التي تسيطر عليها جبهة النصرة الموالية لتركيا.

وكانت كل من ألمانيا وبلجيكا تقدما في الشهر الماضي بمشروع قرار بتمديد إدخال المساعدات الانسانية إلى مناطق الشمال الغربي من سوريا عبر معبري باب الهوى وباب السلامة الحدوديتين مع تركيا و الواقعتان تحت سيطرة الفصائل المسلحة الموالية لتركيا.

وقوبل المشروع برفض روسي وصيني، واستخدما حق النقض “الفيتو” لمنع تمرير هذا المشروع، وفي 11 من شهر تموز، اتخذ مجلس الأمن قراراً بتمديد إدخال المساعدات عبر معبر باب الهوى فقط ولمدة عام واحد فقط.

والجدير بالذكر أن أهالي مناطق إدلب كانوا قد اشتكوا من قبل بسوء عملية توزيع المساعدات التي كانت تسيطر عليها جبهة النصرة، وأنها تقوم بتسجيل أسماء وهمية للاستفادة من هذه المساعدات عبر لوائح اسمية وهمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق