الرياضة

الأميركية المخضرمة تتفوق على شقيقتها وتبلغ ربع نهائي دورة لكزينغتون الأميركية

سلمان حميد ـ xeber24.net ـ وكالات

واصلت الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس عودتها الناجحة الى ملاعب كرة المضرب بعد التوقف القسري الذي فرضه فيروس كورونا المستجد، متفوقة على شقيقتها الكبرى فينوس 3-6 و6-3 و6-4 في طريقها الى الدور ربع النهائي لدورة لكزينغتون الاميركية الثلاثاء.

وكانت ابنة الـ38 عاما، الفائزة بـ 23 لقبا في بطولات الغراند سلام استهلت العودة من التوقف بفوزها بثلاث مجموعات على الأميركية الأخرى برناردا بيرا في أول اختبار لها منذ لقائها اللاتفية اناستازيا سيفاستوفا في مسابقة كأس الاتحاد في شباط/فبراير الماضي.

وتقام النسخة الأولى من هذه الدورة في ولاية كنتاكي من دون جمهور، وهي الأولى التي تقام على الاراضي الاميركية منذ استئناف نشاط الكرة الصفراء الذي توقف في آذار/مارس الماضي بسبب تفشي فيروس “كوفيد-19”.

وعانت سيرينا، المصنفة أولى في الدورة والتاسعة عالميا، في مواجهتها الحادية والثلاثين مع شقيقتها البالغة 40 عاما، والأولى منذ الدور الثالث لبطولة فلاشينغ ميدوز عام 2018 حين فازت بسهولة 6-1 و6-2، إذ خسرت المجموعة الأولى بعد أن تنازلت عن إرسالها مرتين، لكنها استعادت توازنها في الثانية وحسمتها 6-3 بعد أن نجحت في انتزاع إرسال شقيقتها مرة واحدة من أصل 5 فرض سنحت لها.

وبعد توقف لعشر دقائق لالتقاط الأنفاس بسبب الحرارة المرتفعة، بدت سيرينا في طريقها لخسارة المواجهة بعد تنازلها عن إرسالها في الشوط السادس ما سمح لشقيقتها بالتقدم 4-2، لكنها ردت بقوة في الشوط التالي ثم فرضت التعادل 4-4 قبل أن تحقق الفارق في الشوط التاسع على إرسال فينوس، وصولا الى حسم المجموعة على إرسالها 6-4 واللقاء في ساعتين و19 دقيقة.

وحققت سيرينا بذلك فوزها التاسع عشر على شقيقتها الفائزة بسبعة ألقاب كبرى، لكن آخرها يعود الى عام 2008 في ويمبلدون، مقابل 12 هزيمة، أولها كان في المواجهة الأولى بينهما عام 1998 في الدور الثاني لبطولة أستراليا المفتوحة.

وتلتقي سيرينا في ربع النهائي الفائزة من مباراة مواطنتها شيلبي رودجرز والكندية ليلى فرنانديز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق