اخبار العالم

السفير التركي لدى بغداد يتهم فرنسا والدول العربية بمحاولة التفريق بين الشعبين العراقي والتركي

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

زعم السفير التركي لدى بغداد “فاتح يلدز” اليوم الخميس، أنه هناك دول عدة تتحين الفرص في محاولة للتفريق بين الشعبين العراقي والتركي، مدعياً أنه ليس بمقدور أحد القيام بذلك، وأن من يتجرأ على ذلك لاخبز له في هذا المكان.

جاء ذلك في تغريد له نشرها على “التويتر”، بعد يوم من استدعائه من قبل الخارجية العراقية وتسليمه مذكرة احتجاج شديدة اللهجة، بخصوص الاعتداء الأخير لطائرة تركية مسيرة وقصفها لسيارة عراقية تابعة لقوات الحرس الحدودي ومقتل ضابطين وجندي للجيش العراقي.

وادعى يلدز في تغريدته، إنه “ليس بمقدور أي أحد التفريق بين الشعبين العراقي والتركي”.

وزعم السفير التركي، إن “هذه الجهات تنتظر الفرصة بفارغ الصبر لتفريق الشعبين. لا خبز لكم في هذا المكان”، مدعياً أن الشعبين وقفا إلى جانب بعضهم في الأوقات الصعبة.

وأكدت وكالة الأناضول التركية، بأن قصد يلدز في تصريحه جهات إقليمية ودولية، لكنه لم يسمها.

ويأتي تغريدة يلدز بعد بيان الخارجية العراقية التي أعلنت فيها عن وقوف الدول العربية إلى جانب حكومة بلادها ضد التهديدات التي تزعزع أمن البلاد وسيادة العراق، وأيضاً بعد البيان الفرنسي الذي أدان بشدة القصف التركي على الأراضي العراقية ومقتل جنودها.

هذا وأعلنت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها، إن فرنسا تدين القصف التركي الذي أدى إلى مقتل عناصر من حرس الحدود العراقي في أربيل ووصفته بأنه “تطور خطير”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق