اخبار العالم

رسالة فرنسية قوية بإرسال مقاتلاتها الجوية إلى قبرص واليونان و تحشد المجتمع الدولي بوجه تركيا

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أكدت قبرص يوم الأربعاء، على وصول مقاتلتَين فرنسيتَين من طراز رافال، إضافة إلى طائرة دعم من طراز “سي – 130 إتش” إلى أحدى قواعدها الجوية، في إطار تفعيل اتفاقية تعاون الدفاع المشترك، على خلفية تصاعد التوتر في شرقي المتوسط من قبل تركيا.

وأشار موقع “ديفينس بوينت” المتخصّص بالشؤون العسكريّة، إنّ “فرنسا أرادت من خلال إرسال الطائرات العسكريّة، إيصال رسالةٍ إلى تركيا، على خلفيّة تحركاتها للتنقيب عن النفط والغاز قُبالة سواحل قبرص”.

وأوضح الموقع، أنّ “الطائرات الفرنسيّة هبطت بقاعدةِ أندرياس باباندريو الجوية، وستبقى هناك عدّة أيام، وذلك في إطار الاتفاقيةِ العسكريةِ الموقّعة بين فرنسا وقبرص عام ألفين وسبعة عشر، والتي تمَّ تفعيلها مؤخّراً”.

ومن جهة أخرى، بدأت اليونان بتكثيف جهودها الدبلوماسية، والتحرك على مستوى عالي لحشد المجتمع الدولي بوجه الاستفزازات التركية في شرقي المتوسط، خاصة بعد وصول السفينة التركية المعروفة باسم “عروج رئيس” إلى الجرف القاري القبرصي بحماية القوات البحرية وبدأ أعمال التنقيب.

وفي سياق هذه الجهود، قالت الخارجية اليونانية في بيان لها: أن الوزير نيكوس دندياس سيلتقي يوم الجمعة في فيينا، مع نظيرهِ الأمريكي مايك بومبيو، للتباحث معه آخر التطورات في شرق البحر المتوسط في ظلّ تصاعد الاستفزازات التركية.

وأوضح بيان الخارجية، أنه من المقرر أن يشارك دندياس الجمعة من فيينا في الاجتماع الاستثنائي عن طريق الفيديو لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي.

هذا وأعلنت تركيا يوم أمس أن سفينة “عروج رئيس” بدأت لأعمال البحث والتنقيب عن الموارد النفطية في شرقي المتوسط، مع وجود قوات بحرية لحمايتها، في حين أن وزارة الدفاع اليونانية أكدت ن الأسطول التركي كان على بعد 60 ميلاً من أسطولها، الذي يراقب الوضع عن كثب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق