قضايا اجتماعية

عملية سرقة تكشف عن حجم ثروة عضو في مجلس الشعب التابع النظام السوري

حميد الناصر ـ Xeber24.net

وسط استمرار الفلتان الأمنية وعمليات السرقة والخطف والقتل التي تتكرر في مناطق سيطرة النظام السوري، تعرض مؤخراً منزل عضو في مجلس الشعب التابع للنظام السوري “علي محمود”، الواقع في حي النهر بمدينة النبك بمحافظة ريف دمشق للسرقة من قبل مجهولين بتاريخ 22/7/2020.

وفي ذات السياق نشرت صفحة الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات على “فيس بوك” نسخة عن كتاب موجه إلى قيادة شرطة النبك، وردت فيه تفاصيل عن المجوهرات المسروقة، التي تم السطو عليها عن طريق كسر الباب الخشبي للمنزل.

ووفقاً للكتاب تضمنت المصوغات 6 أونصات ذهب وزن الواحدة منهم 31,10 غرام، وقطعة ذهب مخمسة وزن 37,7 غرام عيار 22، و ساعتي يد نسائية من الذهب وزنها 191 غرام، وسلسال من الذهب الأبيض مع قلادة بطول 7 سم على شكل عنقود عنب بشكل لوزي، واسوارة يد عريضة بعرض 2 ونصف سم لها قفل وهم بشكل طوق، وزن السلسال والاسوارة 112,65غرام عيار 18، وثمان ليرات ذهبية، وأربعة خواتم ذهب عيار 21، واختمي ذهب عيار 18، وستة أساور ذهب عيار 21، وسلسال من الذهب معلق به عنقود من الذهب، حيث بينت الجمعية المذكورة أنها نشرت الكتاب، من أجل إطلاع محلات الصاغة لتعميم تفاصيل المسروقات، في حال تم بيعها.

والجدير ذكره في الوقت الذي يعاني فيه السوريين من تردي كبير في الظروف المعيشية وتراجع في مستوى الأجور، وانتشار الفقر بشكل كبير، بسبب الحرب الضارية التي تضرب البلاد، ظهر عدد من المتسلقين، وقاموا بجمع ثروات طائلة على حساب ودماء السوريين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق