شؤون ثقافية

وخزات من ضمير الكلمات

وخزات من ضمير الكلمات
بقلم: صالح احمد (كناعنة)
 
 
حين نرتضي العيش في ظل الضّباب، ويستهوينا تأمّل الغيوم السّوداء القاحلة وهي تحتل أجواءَنا، ولا نجد وسيلة للخروج من حالة السّواد المستبد بنا… حتى الشّمس ستبدو مهانة محجوبة عديمة الحيلة.
***
أيُّ جَلالٍ يَبقى للكَلمَة…حينَ يَتَدلّى جَسَدُ الأفكارِ رَخوًا… تحتَ قِبابِ الأسرارِ..؟
***
يتيمةٌ قلوبُنا وحَسيرَة..
ما لَم تَحمِلْها أجنِحَةُ العِشقِ إلى أفقِ العَطاء…
***
شيءٌ مِنّا سَقَطَ في حُلُمٍ بَعيد..
بَسمَةٌ للبَحر؟
هَمسَةٌ للرّيح؟
قُبلَةٌ للفَجر؟
رُبَّما!
ورُبّما عُمرُنا الذي أضحى جَماجِمَ في قِلاعِ الذِّكرَيات..

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق