قضايا اجتماعية

وفاة متسول في دمشق وشرطة النظام السوري تكشف عن حجم الأموال والعقارات التي يمتلكها

حميد الناصر ـ Xeber24.net

عثر قسم شرطة التضامن التابع للنظام في العاصمة دمشق، على جثة متسول سبعيني داخل منزله، حيث توفي الرجل وحيداً، وذلك بعد تلقي اتصال من قبل مواطن أفاد بأن رائحة غريبة تنبعث من أحد المنازل.

وكان قد مضى على وفاة الرجل عدة أيام، وبفحص جثمانه تبين أن الوفاة طبيعية، ونقل إلى مشفى دمشق.

وبتحري المنزل من قبل قسم شرطة التضامن، عثر على أكياس بضمنها مبالغ مالية من فئات قديمة وجديدة ( ورقية ومعدنية ) وأوراق ملكية عقارات وبسؤال الجوار تبين أن المتوفي كان يعمل ” متسولاً، كما أفاد أحد الجوار بأنهم كانوا يتصدقون عليه بالطعام والشراب واللباس.

وبإحضار أكياس النقود إلى مركز القسم واحصائها بإشراف قاضي النيابة ورئيس القسم، تبين وجود مبلغ وقدره حوالي مليون ونصف المليون من فئات ( الليرة السورية إلى الألف ليرة سورية)، وبعد الاطلاع على أوراق الملكية تبينه كان لدى المتسول مزرعة في الشاغور بساتين.

وعلى إثره، نظم الضبط وسلم المبلغ المالي إلى مصرف سورية المركزي التابع للنظام، وأودعت الأوراق الرسمية لدى القصر العدلي بدمشق.

والجدير ذكره شهدت مناطق سيطرة النظام السوري، فلتان أمني كبير، وجرائم جنائية مروعة، ضجت بها وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تركزت معظمها في العاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق