الأخبار

موالي إيران وتركيا حتى في اليمن يرفضون الاتفاق النفطي بين قوات سوريا الديمقراطية وأمريكا

وزير خارجية حكومة صنعاء الغير معترف دولياً وموالي لإيران يدين الاتفاق النفطي بين قسد والولايات المتحدة

رغد المُطلق- Xeber24.net ـ وكالات

أدان وزير خارجية حكومة صنعاء اليمنية الغير معترف بها دولياً والمدعوم من قبل إيران “هشام شرف” اليوم الاثنين، الأتفاق الذي أبرم بين “قوات سوريا الديمقراطية ” (قسد) والولايات المتحدة الأمريكية المتمثلة في شركة نفط أمريكية “لتطوير حقول النفط”، واصفاً الاتفاق بأنها عملية سرقة.

جاء ذلك في تصريحات له لوكالة الأنباء اليمنية “سبأ “، تهجم خلالها على قوات سوريا الديمقراطية حيث قال: أن “الاتفاق الموقع بين “قسد” وشركة نفط أمريكية وبرعاية الإدارة الأمريكية هو من أجل سرقة النفط السوري”، مشيراً إلى، أنه “إتفاق باطل ولا يمارسه سوى لصوص ثروات الشعوب وأعدائها” وزاعماً أن هذا الاتفاق غير قانوني.

وادعى شرف، إن “ما يجري حالياً من نهب لثروات الشعب السوري، لا يختلف عن جُرم السرقة والنهب الذي يتم منذ أعوام في اليمن من خلال العدوان السعودي ومواليه بسرقة ثروات الشعب اليمني من نفط وغاز” زاعماً إن “الحماية التي تمنحها الإدارة الأمريكية لقسد لن تنفعهم ولن تستمر”.

هذا ويعتبر هام شرف من أنصار وأحد أركان حكومة ما يسمى بالإنقاذ الوطني في صنعاء، والتي تسيطر عليها جماعة الحوثي المدعومة من إيران وسوريا، علماً أن هذه الحكومة تفتقد إلى الشرعية الدولية، وتتحكم في مفاصل إدارتها دولة إيران الشيعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق