اخبار العالم

‎”حزب الله العراقي” يوجه تهديداً مباشر لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي

رغد المطلق – Xeber24.net – وكالات

وجهت كتائب حزب الله العراقي تهديداً مباشرا، اليوم الجمعة، لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، مجددا، واتهمته بالمشاركة في اغتيال أبو مهدي المهندس مع الجنرال الإيراني قاسم سليماني بداية العام الجاري.

واستغل القائد العسكري لكتائب حزب الله، الذي يعرّف نفسه باسم “أبو علي العسكري”، مناسبة عيد الأضحى لمعاودة تهديد الكاظمي.

ونشر على حسابه بموقع “تويتر”: “لن يكون عيدنا في هذا المقطع الزمني عيداً إلا بأخذ الثأر الذي يليق حجماً ومضموناً من قتلة الشهيدين سليماني والمهندس وشهداء مدينة القائم”.

وتوعد أبو علي العسكري بمعاقبة المشاركين في العملية، وقال: “نكرر ما قلناه حينها: إن المشاركين المحليين ابتداءً من “كاظمي الغدر” إلى أدنى الرتب التي ساهمت في تسهيل هذه الجرائم التاريخية سوف لن يفلتوا من العقاب مهما كان الثمن وطال الزمن”.

ورفضت الكتائب الموالية لإيران تسليم سلاحها إلى الدولة العراقية، فيما بدا أن الكاظمي يسعى إلى تصغير نفوذ طهران في بلاده، والتي تشكل الكتائب العصب الرئيسي لذلك النفوذ.

وكانت القوات الموالية لإيران قد وجهت في السابق إتهامات مماثلة إلى الكاظمي، الذي كان يشغل حينها منصب رئيس الاستخبارات العراقية، قبل توليه رئاسة الحكومة الحالية.

والجدير ذكره بأن قائد قوات فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني و معه أبو مهدي المهندس نائب قائد قوات الحشد الشعبي العراقي تعرضا لضربة جوية أمريكية بالقرب من مطار بغداد الدولي في مطلع العام الحالي، ما أدى إلى مقتلهما على الفور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق