اخبار العالم

انشقاقات جديدة في صفوف العدالة والتنمية وسط تراجع كبير لشعبية أردوغان

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

شهدت صفوف تنظيم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا انشقاقات جديدة، وسط تراجع كبير لشعبية أردوغان الذي أدخل البلاد في أزمة اقتصادية خانقة، زاد من حدتها انتشار وباء كورونا الذي عصف بالبلاد.

وضربت موجة من الانشقاقات في صفوف العدالة والتنمية وكان آخرها استقالة “15” عضواً من الحزب، اعتراضا على سياسات أردوغان تجاه الكثير من القضايا، بالتزامن مع انتقادات واسعة من قبل المعارضة التي اتهمته بقمع الأصوات المخالفة لرأيه، فضلاً عن ضرب النقابات وتكميم الأفواه عبر السيطرة على مواقع التواصل.

ومن أبرز الوجوه ضمن مجموعة المستقيلين الأخيرة “أمينة جوكطاش”، رئيسة أمانة المرأة في فرع حزب العدالة والتنمية في مقاطعة قوسر التابعة لمدينة ماردين، جنوب شرقي البلاد، بالإضافة إلى 14 من الأعضاء من أمانة المرأة.

وفقد حزب العدالة والتنمية الحاكم نحو 16 ألفاً من أعضائه منذ الانتخابات المحلية في نهاية مارس 2019، إلى جانب 129 ألف و808 أعضاء ما بين الأول من يوليو 2019 حتى 9 فبراير 2020، بحسب ما أفادت صحيفة “الشرق الأوسط”.

كما أكدت دراسة تركية الأسبوع الماضي، على تراجع دعم الناخبات في تركيا اللواتي دعمن حزب العدالة والتنمية الحاكم لمدة 18 عاماً بواقع 8 إلى 10 نقاط، مع الإشارة إلى إمكانية تغيير الناخبات اتجاهاتهن في أي انتخابات مستقبلية.

وذكرت مؤسسة “Gezici Research”، إن “دعم الناخبين لحزب العدالة والتنمية من النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 50 و64 سنة والذي كان 53 في المئة، انخفض إلى 45.5 في المئة، هذه الفئة العمرية تشكل 21.3 في المئة من الناخبين، صوتت هذه الفئة لصالح حزب العدالة والتنمية بنسبة 53.8 في المئة في الانتخابات التي جرت بين 2015 و2018”.

وأوضح رئيس “مراد جيزيجي”، إنه “من المتوقع أن يتغير سلوك تصويت الناخبات حيال حزب العدالة والتنمية في أي انتخابات محتملة، فـ 54% من النساء اللواتي صوتن لحزب العدالة والتنمية غير راضين عن حياتهن”.

والجدير بالذكر مؤسسة “ميتروبول” كشفت تراجع أصوات العدالة والتنمية للشهر الخامس على التوالي، مقابل صعود أصوات أحزاب المعارضة التقليدية، والأحزاب الجديدة التي أسسها منشقون عن العدالة والتنمية، موضحةً أنه انخفض تأييد حزب أردوغان في شهر يونيو إلى 30.3 في المئة من أصوات الناخبين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق