الأخبارالأخبار الهامة والعاجلة

تصعيد متبادل بعد الغارات الروسية على الباب.. المدفعية التركية تستهدف قوات النظام بسراقب

بروسك حسن – xeber24.net

وسط تصعيد متبادل، قصفت الطائرات الروسية مدينة الباب، مناطق النفوذ التركي ليلة امس الاربعاء بغارتين وسط المدينة، حيث خلفت خلالها اصابات عديدة من بينهم مدنيين وسط تحليق مكثف طيلة ليلة امس للطيران الحربي الروسي.

ومن جانبه وقع 11 جريح بصفوف موالي تركيا في الغارتين اللتان استهدفتا محيط جامع الإيمان ودوار الجحجاح وسط مدينة الباب، الخاضعة لسيطرة مايسمى “الجيش الوطني”.

في المقابل وفي تصعيد متبادل تقوم المدفعية التركية في هذة الاثناء بقصف منطقة مسطومة ومدينة سراقب، بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ.

وصعّدت روسيا من قصفها على مقرات وخنادق الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية، في بلدات وقرى جبل الزاوية في ريف إدلب، عبر استهدافها بالطيران الحربي والمدفعي لأول مرة منذ الاتفاق مع تركيا في آذار الماضي.

والجدير ذكره يأتي ذلك بعد انفجار سيارة قبل يوم، في 14 من تموز، بالقرب من أوتوستراد أريحا، في أثناء تسيير دورية مشتركة تركية- روسية، تزامنًا مع لحظة وصول العربة الروسية إلى مقابل السيارة المركونة بجانب الطريق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق