اخبار العالم

مباحثات إقليمية تجمع بوتين وميركل خلال اتصال هاتفي والوضع الليبي على رأس القائمة

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أجرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الأربعاء، اتصالاً هاتفياً مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لمناقشة عدة ملفات وقضايا إقليمية على رأسها الأزمة الليبية الشائكة، والملف الأوكراني والعقوبات ضد إيران.

وأفادت الكرملين، أنه” تبادل فلاديمير بوتين وأنجيلا ميركل تقييمات الوضع في ليبيا، وتم الإعراب عن رأي عام حول ضرورة التغلب على الأزمة في هذا البلد بطرق سياسية دبلوماسية حصراً وإقامة حوار بين الليبيين، على النحو المنصوص عليه في قرارات مؤتمر برلين في 19 كانون الأول/يناير 2020، وينص عليها قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2510″.

وأضاف، أن “الجانبين ناقشا الوضع حول إيران، حيث شدد الرئيس الروسي على عدم جدوى ضغط العقوبات على طهران”.

واشار الكرملين إلى أن “الرئيس الروسي أكد على أهمية الجهود المبذولة للحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني، التي وافق عليها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 “.

وبدوره أعلن المتحدث باسم الحكومة الألمانية “ستيفن سيبرت”، أن “المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أجرت مكالمة هاتفية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وكان محور المحادثة تسوية النزاع في أوكرانيا، كما تم بحث قضايا حظر الأسلحة ضد إيران والوضع في ليبيا”.

وأوضح سيبرت، إن “المناقشة تركزت على تنفيذ اتفاق مينسك بشأن التسوية السلمية للصراع شرقي أوكرانيا”.

هذا وقد أشار الكرملين في وقت سابق من اليوم بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد بحث مع ولي عهد دولة الامارات الأمير محمد بن آل نهيان خلال اتصال هاتفي الوضع الليبي، وأنهما أكدا على توحيد لجهود الدولية لتسوية أزمة البلاد سلمياً من خلال الحوار الليبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق