اخبار العالم

مصر ترد على تركيا بأنها تسعى لإحلال الاستقرار والاتفاق بين الأطراف الليبية

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

رد وزير الخارجية المصري سامح شكري يوم الاثنين، على مزاعم الدولة التركية، بأن الشغل الشاغل لبلاده خلال الفترة الحالية هو التوصل لاتفاق بين الأطراف الليبية، يضمن استقرار ليبيا والحفاظ على مقدراتها لشعبها.

وجاء ذلك خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “كل يوم” المذاع على قناة “أون” الفضائية، حيث نفى الوزير المصري، مزاعم الدولة التركية بأن القاهرة تحاول تأجيج الصراع في ليبيا.

وأكد شكري على، أن “مصر تعمل على تهدئة الأمور لإنهاء الصراع العسكري هناك”، مشيراً إلى، أن “بلاده تدعو جميع الأطراف للانخراط في إعلان القاهرة الخاص بتسوية النزاع الليبي”.

وأضاف الوزير المصري، أن “هناك حالة ترقب وحذر وعدم رضا في المجتمع الدولي بشأن ما يحدث في ليبيا من توظيف للإرهاب في هذا البلد”.

هذا وشدد شكري على، أن “هذا الأمر هو تهديد للسلم والأمن الدولي والاستقرار على المستويين الإقليمي والدولي”.

وتجدر الاشارة إلى أن الاتحاد الأوربي قرر في اجتماع له يوم الاثنين على دراسة قرار بفرض عقوبات اقتصادية ضد تركيا، لعدم التزامها بالقرارات الدولية بخصوص ليبيا، مشدداً على أنه يجب على تركيا احترام سيادة دول الجوار والكف عن التدخل في شؤون ليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق