اخبار العالم

واشنطن تعلن عن موقفها وعن خيبة أملها ازاء قرار تحويل تركيا كنيسة آيا صوفيا إلى مسجد

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية يوم الجمعة، عن خيبة أملها إزاء تحدي أردوغان للرغبات والتحذيرات الدولية بتحويل كنيسة آيا صوفيا إلى مسجد.

واوضحت المتحدثة باسم الوزارة “مورغان أورتاغوس” قائلةً: “نحن نشعر بخيبة الأمل إزاء قرار الحكومة التركية تغيير وضع آيا صوفيا”.

ونوهت أورتاغوس إلى، أن “هذا المبنى يعد جزءا مهما من المواقع التراثية في إسطنبول، ويندرج تحت قائمة مواقع التراث العالمي الخاصة باليونسكو”.

وأضافت، “نحن نتفهم أن الحكومة التركية ما تزال ملتزمة بالمحافظة على وصول جميع الزوار إلى آيا صوفيا، ونتطلع إلى الاستماع لخططها لمواصلة الإشراف على آيا صوفيا لضمان استمرار إمكانية الوصول إليه، دون عائق أمام الجميع”.

هذا وقد اصدرت المحكمة العليا التركية في وقت سابق من يوم الجمعة، حكماً يمهد الطريق لتحويل متحف “آيا صوفيا” في مدينة إسطنبول إلى مسجد، كما ألغت قرارا صادرا في عام 1934، تم تحويل “آيا صوفيا” بموجبه إلى متحف.

ووقع أردوغان المرسوم الذي تم بمقتضاه تسليم آيا صوفيا إلى رئاسة الشؤون الدينية بتركيا، وإعلان فتحه أمام المسلمين للصلاة فيه.

ويذكر بأن الحكومة اليونانية اعتبرت أنّ قرار القضاء التركي الذي يفتح الطريق أمام تحويل كنيسة آيا صوفيا في إسطنبول إلى مسجد، “استفزاز للعالم المتحضر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق