اخبار العالم

أردوغان يدعي أن تحويل «آيا صوفيا» لمسجدً يوم 24 يوليو كان تنفيذًا لوصية محمد الفاتح

بروسك حسن ـ xeber24.net

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن متحف «آيا صوفيا» التاريخي، سوف يعود مسجدًا تنفيذًا لوصية السلطان محمد الفاتح، وإنه من المقرر افتتاح المسجد يوم 24 المقبل، مؤكدًا إلغاء دخول السياح إلى المسجد بتذاكر، وذلك خلال كلمة مباشرة له اليوم الجمعة بالقصر الرئاسي بأنقرة.
كان مجلس الدولة التركي قد قرر اليوم الجمعة، تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد لأداء الصلوات فيه، وإلغاء قرار مؤسس الجمهورية التركية الحديثة مصطفى كمال أتاتورك، بتحويله إلى متحف منذ 1934.

من جانبها، قالت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو»، إنها تشعر بالحزن والأسف بعد قرار مجلس الدولة التركي بتحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد إسلامي.

وقالت جريدة «كرت» التركية، إن «اليونسكو» أدلت ببيان حول تحويل متحف آيا صوفيا التاريخي إلى مسجد، قائلة: «نشعر بالأسف والحزن البالغ بشأن تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد».

وفي وقت سابق اليوم أفاد المدير العام لمؤسسة اليونيسكو، أودراي أزولاي، أن المؤسسة تراقب ما يحدث في متحف «آيا صوفيا» عن قرب، وأنه في حالة اعتزام أنقرة فتح المتحف للعبادة، سيجب عليها إعلام المؤسسة، على اعتبار أن المتحف ليس ملكًا للأتراك فقط، بل جرى إدراجه على قائمة التراث الثقافي العالمي منذ عام 1985.

يشار إلى أن «آيا صوفيا» صرح فني ومعماري موجود في منطقة السلطان أحمد، بمدينة إسطنبول، وجرى تحويله إلى مسجد مع الدولة العثمانية بعدما كان كنيسة في أصله، قبل أن يصبح متحفًا عام 1934.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق