أخبار عابرة

عقب بدأ روسيا بالتمهيد لمعركة قريبة “إدلب” تشهد قصف مكثف وواسع من قبل قوات النظام السوري

حميد الناصر ـ Xeber24.net

تستمر التوترات وعمليات القصف والاشتباكات تغطي على محافظة إدلب التي تشهد اتفاق وقف اطلاق نار ، أبرم بين تركيا وروسيا، حيث شهدت بلدات وقرى ضمن القطاع الجنوبي من الريف المحافظة، تصاعداً بالقصف الصاروخي الذي تنفذه قوات النظام عليها خلال الأيام الفائتة.

وفي ذات السياق قال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أن قصفاً مكثفاً منذ ما بعد منتصف ليل أمس وحتى اللحظة، استهدف كل من كنصفرة والبارة وسفوهن والفطيرة وبينين ودير سنبل والرويحة ومنطف وسرجة جنوبي إدلب، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

وأضاف المرصد أن اشتباكات عنيفة حصلت خلال الساعات القليلة الماضية؛ على محور الفطيرة بريف إدلب الجنوبي، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل ومجموعات جهادية من جهة أخرى، ترافقت مع قصف واستهدافات متبادلة.

والجدير ذكره بدات روسيا التمهيد لتنفيذ عملية عسكرية في إدلب، حيث أكد رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا الأميرال “ألكسندر شيربتسكي” في إفادة صحفية: “وفقا لمعلومات مركز المصالحة من محليين، فإن مسلحين من هيئة تحرير الشام يخططون لصناعة استفزازات”، وذلك في مدينة إدلب “واتهام القوات الحكومية باستخدام أسلحة كيميائية”، حيث رجح ناشطون أن تكون التصريحات المذكورة تجهيز من قبل روسيا والنظام للبدء بمرحلة عسكرية جديدة تجاه مناطق سيطرة الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية التي تدعمها تركيا في الشمال السوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق