أخبار عابرة

موالي تركيا يسرقون ويحرقون المنازل في ريف الحسكة

حميد الناصر ـ Xeber24.net

فيما يتواصل الانفلات الأمني في مناطق تخضع للفصائل المسلحة الموالية لتركيا في عفرين شمال سوريا، لا تزال فصائل ماتسمى “نبع السلام” تُمارس سرقاتها للمنشآت والأفراد على حدّ سواء في المناطق التي احتلتها مؤخراً شرق سوريا، حيث أشعل مسلحي فصائل ماتسمى “الجيش الوطني”، النيران في منازل المدنيين المهجرين، بقرى تابعة لـ”رأس العين” /سري كانية بريف الحسكة الشمالي، بعد سرقة محتوياتها.

وفي ذات السياق قال ‘المرصد السوري لحقوق الإنسان”، فإن المسلحين سرقوا منازل في قريتي “تل محمد” و”عنيق الهوى” شرقي رأس العين، ثم أقدموا على إحراقها.

وأشار المرصد، أن عملية السرقة والحرق لمنازل المهجرين، جاءت بتهمة مختلفة أبرزها الانتماء لقوات “قسد”.

والجدير ذكره يأتي ذلك بالتزامن مع استمرار عمليات الاعتقال والاختطاف تضرب المنطقة المذكورة، بذرائع وتُهم متفرقة، وبهدف دفع فدية مالية مقابل الإفراج عن المختطفين والمعتقلين، كما يتواصل فرض الأتاوات على المحاصيل الزراعية والأملاك الخاصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق