شؤون ثقافية

اليوم قمح غدًا أغنية

اليوم قمح غدًا أغنية
 
شعر: صالح أحمد (كناعنة)
 
 
كُنتُ آوي إلى سانِحاتِ النَّغَم
والرّياحُ تَهُبُّ بما لا أرى أو أعي
وغَدي يُختَلَسْ
أنَذا أنطَوي لائِمًا قَدَري
بَعدَ أن داهَمَ العَتمُ ما كانَ لي أو لَدَيّْ
 
مُثقَلٌ دامَ صَدرُ الزَّمان
بِجَنى الحبِّ مَرقى الضِّياء
حينَ كانَ بَنو أمتي
يَطلُبونَ الرَّدى كي تَطيبَ الحياة
 
حينَ لاذَ بما أشتَهيهِ الظّلام
دَنَّسوا شَرَفَ الصَّمتِ في وَحدَتي
قومِيَ العاطِلونَ عن الأمنِيَة
فَمَضى كُلُّ مَن انجَبَتهُ الطَّريق
قد دَعَتهُم إلى الموتِ روحُ الحياة
 
بينَ روحي وأغنيةٍ في ضَميرِ الوَتَر
بعضُ شَوقٍ وحُبٍّ بَعيدٍ .. أكيد
هاجِسي في المدى يَستَقي ريحَهُ
كي أحَنِّطَهُ فوقَ هامِ الكَلام
فإذا مِتُّ أو ماتَ …
قالوا أثَر!
 
مقاطع من ديواني -القصيدة المطولة- “
على بحر الخبب (المحدث)
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق