الاقتصاد

حكومة النظام تواصل حربها ضد الدولار الأمريكي وتضبط ملايين الليرات في العاصمة دمشق

حميد الناصر ـ Xeber24.net

تواصل حكومة النظام السوري حربها ضد العملات الأجنبية وعلى رأسها الدولار الأمريكي في العاصمة دمشق، حيث داهمت قوى الامن الجنائي التابع للنظام في مدينة دمشق، شركة تتعامل بغير الليرة السورية.

وقال موقع وزارة الداخلية التابع للنظام بأن الشركة موجودة في محلة بدمشق، وتحرت إدارة الأمن الجنائي مقر الشركة المذكورة بالتنسيق مع الضابطة العدلية بمصرف سورية المركزي، وعُثرت فيها على ثلاثة وثائق تثبت تعامل الشركة بغير الليرة السورية.

وبين الموقع أنه من ضمن الوثائق دفتر إيصال باستلام مبلغ مالي بالدولار، وجهاز كمبيوتر مدون فيه ستة تعاملات بالدولار الأمريكي، حيث تمت مصادرة مبلغ مالي وقدره ستة وستون مليون ليرة سورية وجهازي كمبيوتر، وجهاز تسجيل كاميرات، وكرت ذاكرة سعة (4 ) غيغابايت، وكمية من المصاغ الذهبي.

واعترف مالكا الشركة وهما “م.م” و”ع.ع” بتعاملهما بالدولار الأمريكي من خلال قيامهما باستلام مبالغ مالية بالدولار الأمريكي وتسليمها لعدة أشخاص معروفين من قبل أحدهما وتصريف جزء من تلك المبالغ في السوق السوداء .

وسلمت المبالغ المصادرة إلى المصرف المركزي التابع للنظام، واتخذت الإجراءات القانونية اللازمة بحق المقبوض عليهما، وسيتم تقديمهما للقضاء.

والجدير ذكره تواصل حكومة النظام السوري بملاحقة المتعاملين بغير الليرة السورية، ومحلات الحوالات والصراف الغير الرسمية، وذلك بعد أصدر رئيس النظام السوري “بشار الأسد” في وقت سابق، تعديلاً على المرسوم التشريعي رقم 54 لعام 2013، قضى بموجبه بتشديد العقوبات على المتعاملين بغير الليرة السورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق